Warning: getimagesize(): Peer certificate CN=`alquds-city.com' did not match expected CN=`alquds-online.org' in /home/alqudscity/public_html/pages/news.php on line 127

Warning: getimagesize(): Failed to enable crypto in /home/alqudscity/public_html/pages/news.php on line 127

Warning: getimagesize(https://alquds-online.org/userfiles/Image/news/archive/news/42882_quds_under_siege.jpg): failed to open stream: operation failed in /home/alqudscity/public_html/pages/news.php on line 127

تقرير حقوقي: الاحتلال يرتكب المزيد من الانتهاكات الخطيرة لحقوق الإنسان في القدس

تاريخ الإضافة الأربعاء 16 نيسان 2008 - 9:58 ص    عدد الزيارات 1698    التعليقات 0    القسم أرشيف الأخبار

        


أكّد الائتلاف الأهلي للدفاع عن حقوق الفلسطينيين في القدس أنّ سلطات الاحتلال تواصل «ارتكاب المزيد من الانتهاكات الخطيرة والجسيمة لحقوق الإنسان، التي تتنافى مع أحكام القانون الدولي، وقواعد القانون الدولي الإنساني، والشرعة الدولية لحقوق الإنسان».

 

ورصد الائتلاف في تقرير له بالتعاون مع مركز القدس للديمقراطية وحقوق الإنسان ومركز أبحاث الأراضي، الانتهاكات خلال شهر آذار 2008.

 

وقال الائتلاف في تقريره: «سلطات الاحتلال الإسرائيلي في سباق مع الزمن لإقامة آلاف الوحدات السكنية على أراضي القدس، والحكومة الإسرائيلية تقوم بتسجيل العقارات والأملاك التي استولت عليها جماعات استيطانية في دائرة التسجيل- الطابو».

 

وأكّد أنّ قوات الاحتلال تشدّد من إجراءاتها «التعسفية» بحقّ المواطنين على المعابر والحواجز العسكرية المقامة على مداخل مدينة القدس.

 

ومن الانتهاكات التي حدثت في شهر آذار -وفق الائتلاف- اعتداء سلطات الاحتلال على المقدسات الدينية وانتهاكها حرية العبادة ومنعها أعمال التبليط التي تجرى في ساحات المسجد الأقصى التي تمّ حفرها قبل عدة سنوات، ومنع المئات من مواطني مدينة القدس وأراضي 1948، من أداء صلاة الجمعة في المسجد الأقصى، في الوقت الذي تمّ فيه الكشف عن حفريات وشبكة أنفاق متشعبة أسفل المسجد الأقصى.

 

ويقول الائتلاف إنّ سلطات الاحتلال تهدم العديد من المنازل في أحياء وبلدات القدس، وصدرت أوامر أخرى بهدم المزيد. وداهمت البلدات والأحياء المقدسية واعتقلت 13 مواطناً.

 

ودعا الائتلاف «إسرائيل» التي وصفها بـ«القوة المحتلة» إلى وضع حدٍّ لانتهاكاتها للقانون الدولي الإنساني، ولمبادئ الشرعة الدولية لحقوق الإنسان، التي تمارسها في المناطق الفلسطينية المحتلة، بما في ذلك مدينة القدس المحتلة.

 

ودعا أيضاً إلى وقف أعمال بناء الجدار، وأنْ تفكّك على الفور الهيكل الإنشائي القائم هناك وأنْ تلغي أو تبطل مفعول جميع القوانين التشريعية واللوائح التنظيمية المتصلة به، عملاً بالفقرات 133 و152 و153 من الرأي الاستشاري لمحكمة العدل الدولية الصادر في التاسع من تموز عام 2004.

 

وطالب الائتلاف السلطة الفلسطينية برفع الرأي الاستشاري الخاص بجدار الفصل العنصري، الصادر عن محكمة العدل الدولية في التاسع من شهر تموز عام 2004، إلى هيئات الأمم المتحدة وخاصة الجمعية العمومية ومجلس الأمن الدولي للنظر فيه وتنفيذه.

 

وشدّد الائتلاف في تقريره على ضرورة وقف سياسة التهويد والتهجير والتطهير العرقي التي تمارسها ضد مدينة القدس المحتلة، وضد سكانها المواطنين الأصليين، ورفع الإغلاق والحصار عن المدينة، ووقف فصل العائلات الفلسطينية وتشتيتها، وتمكينها من جمع شمل أفرادها، ووقف وإلغاء كلّ الإجراءات والتدابير غير القانونية التي اتخذتها بحق هذه العائلات وأفرادها.

 

وأكّد التقرير ضرورة كفّ سلطات الاحتلال عن اقتحام ومداهمة الأحياء والمرافق المدنية، وإغلاق المؤسسات الفلسطينية في القدس والسماح للمعلمين والطلبة بالالتحاق بمدارسهم للعمل والدراسة فيها بدون قيد أو شرط، ووقف سياسة التمييز العنصري التي تنتهجها ضدّ المسيرة التعليمية في القدس المحتلة، ووقف حملات اعتقال المواطنين والنواب والوزراء وتمكينهم من ممارسة حقّهم وواجبهم الديمقراطي في تمثيل المواطنين والدفاع عنهم، عملاً بالقانون الدولي الإنساني، وتطبيقاً لمبادئ الشرعة الدولية لحقوق الإنسان، ولميثاق وقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة.

 

كما شدّد على ضرورة وقف عمليات الحفر، وهدم الإنشاءات والمباني الأثرية التاريخية العربية والإسلامية في البلدة القديمة في القدس، وفي منطقة باب المغاربة وتحت أساسات المسجد الأقصى وبالقرب منه، ووقف بناء كنيسٍ يهودي ملاصق لأسوار المسجد الأقصى وتحت ساحاته، ووقف انتهاك حرمة المقدسات الدينية في القدس، وفي سائر المناطق الفلسطينية المحتلة، أو الاعتداء عليها وعلى المصلين، ووقف المس بحرية العبادة، والسماح للمصلين بالوصول إلى الأماكن المقدسة وأداء الصلاة، وممارسة الشعائر الدينية فيها بحرية كاملة وبدون قيد أو شرط.

 

ودعا التقرير الأطراف الموقعة على اتفاقية جنيف الرابعة إلى تحمّل مسؤولياتها القانونية والأخلاقية والوفاء بالتزاماتها، ومن ضمنها العمل على إلزام «إسرائيل» باحترام الاتفاقية وتطبيقها في الأراضي الفلسطينية المحتلة، بموجب المادة الأولى من الاتفاقية، والعمل على توفير الحماية الفورية للمدنيين الفلسطينيين من العدوان الاحتلاليّ المتواصل ضدهم.

 

ودعا التقرير الأمين العام للأمم المتحدة وكافة المنظمات والهيئات الدولية والإقليمية ذات الصلة ومنظمة العفو الدولية ومنظمة الصليب الأحمر وسائر المنظمات والهيئات المعنية بحقوق الإنسان، إلى رفع صوتها للتنديد بهذه الانتهاكات التي يمارسها الاحتلال، والعمل على وقفها فوراً.


المصدر: القدس المحتلة- صحيفة السبيل ال - الكاتب: admin

علي ابراهيم

عن أفئدة المغاربة التواقة للقدس

الخميس 28 أيار 2020 - 4:34 م

تعرفت خلال الأعوام القليلة الماضية إلى عددٍ كبير من الإخوة الأعزاء من المغرب العربي الكبير، ثلة من الأفاضل والدعاة والكتاب والعاملين، قلة قليلة منهم يسر الله لقاءهم مباشرة في غير ميدان ومدينة، أما الج… تتمة »

علي ابراهيم

رواد التحرير ورواحل الريادة المنشودة

السبت 16 أيار 2020 - 4:07 م

أفكارٌ على طريق التحرير 4رواد التحرير ورواحل الريادة المنشودة عن عَبْد الله بْن عمر رَضِي الله عنهُمَا، قَالَ: سَمعْتُ رَسُول الله صَلَّى الله عَلَيْه وَسَلَّم يَقُول: (إِنَّمَا النَّاسُ كَالإِبِلِ ال… تتمة »