Warning: getimagesize(): Peer certificate CN=`alquds-city.com' did not match expected CN=`alquds-online.org' in /home/alqudscity/public_html/pages/news.php on line 127

Warning: getimagesize(): Failed to enable crypto in /home/alqudscity/public_html/pages/news.php on line 127

Warning: getimagesize(https://alquds-online.org/userfiles/Image/news/archive/news/83150_quds_ander_jewish_ocupation.jpg): failed to open stream: operation failed in /home/alqudscity/public_html/pages/news.php on line 127

الاحتلال الصهيونيّ يسعى إلى تفريغ 18 ألف مقدسيّ من ضاحية البريد شمال القدس

تاريخ الإضافة الإثنين 26 تشرين الثاني 2007 - 9:43 ص    عدد الزيارات 2089    التعليقات 0    القسم أرشيف الأخبار

        


تسود منطقة ضاحية البريد، شمال مدينة القدس المحتلة، حالةٌ من الخوف والهلع والترقب بين أهلها المقدسيّين، والخشية من فقدان مُواطنتهم المقدسية بسبب مواصلة قوات الاحتلال الصهيونيّ حملاتها على منازل المواطنين وتسجيل أرقام هوياتهم الشخصية، منذ عدة أيام، وتحرير مذكّرات بحقّ عددٍ من الشبّان للمثول أمام رجال مخابرات الاحتلال للتحقيق.

 

وذكر مواطنون، فضّلوا عدم ذكر أسمائهم خشية تعرّضهم لملاحقة الاحتلال، أنّ قوة مُعزّزة من جيش الاحتلال داهمت بعد منتصف الليلة قبل الماضية عدداً من حارات الضاحية واقتحمت منازلها بوحشية بعد تحطيم الأبواب الرئيسية وشرعت بتسجيل أرقام هويات المواطنين من حملة الهوية الزرقاء دون إبداء الأسباب وسط حالةٍ من الذعر والخوف خاصةً بين صفوف النساء والأطفال. وأضاف شهود عيان أنّ الحملة كانت شاملة وانتقلت من بيتٍ إلى بيت في ظلّ حصارٍ عسكريٍ مُحكمٍ ومكثّف في محيط المنطقة.

 

وأوضحوا أنّ قوة مماثلة كانت اقتحمت منازل المواطنين في حارات وأحياء أخرى من الضاحية الأسبوع الماضي، شملت عشرات المنازل، وتسبّبت بأضرارٍ كبيرة جراء فتح الأبواب بالقوة.

 

من جهتها حذّرت جمعية الشبان المسلمين بضاحية البريد من هجرة ما تبقّى من عائلات في الضاحية انطلاقاً من باب الحرص على مُواطنتهم المقدسية وعدم تعرّضهم لسحب هوياتهم.

 

ولفتت الجمعية، في بيانٍ لها أمس الأحد (25/11)، إلى أنّ مئات العائلات التي تسكن ناحية البريد انتقلت إلى السكن داخل ما يسمّى بحدود بلدية القدس المحتلة خاصة بعد أنْ شطر جدار الضم والتوسع العنصري الضاحية إلى قسميْن، وأخرج نحو 12 ألف مواطنٍ يحملون بطاقات مقدسية خارج الجدار.

 

وأوضحت أنّ ضاحية البريد باتت شبه فارغة من سكانها الأصليين وأصبحت معظم المنازل شاغرة، وتوقّعت أنْ ترتفع نسبة هجرة السكان إلى داخل حدود البلدية في ظلّ استمرار عمليات الدهم والاقتحام لمنازل المنطقة.

 

وحذّرت الجمعية سكان المنطقة من موظّفين تابعين لشركات خاصة مرتبطة بما يُسمّى "مؤسسة التأمين الوطني الإسرائيلي" تجوب المنطقة في محاولة لرصد تحركات المواطنين من حملة الهوية الزرقاء بهدف توقيف تأميناتهم الصحية والاجتماعية تمهيداً لسحب هوياتهم. ونوّهت إلى أنّ هذه الشركات تتبع أساليب متعددة للوصول إلى المواطنين ورصد تحركاتهم وأحياناً مُباغتتهم في المنازل، لتأكيد أنّ مركز إقامتهم خارج حدود بلدية الاحتلال في القدس مما يترتّب على ذلك مُضاعفات خطيرة يدركها المواطنون تتمحور جميعها حول سحب الهوية المقدسية منهم.

 

ويُشار هنا إلى أنّ سلطات الاحتلال (الداخلية وبلدية القدس، ومؤسسة التأمين) تُلزم المواطنين المقدسيين، في حال تقدمهم بطلب تجديد هوية أو إصدار هوية لأحد الأبناء أو أي معاملة في المؤسسات الاحتلالية إثبات ما يسمّى بـ"مركز الحياة" فضلاً عن ضرورة إحضار فواتير ضريبة المُسقفات المعروفة باسم "الأرنونا" وفواتير الماء والكهرباء وشهادات مدارس الأبناء وغيرها من طلبات شبه تعجيزية.

 

يُذكر أنّ عدد سكان ضاحية البريد بلغ قبل بناء الجدار في المنطقة 18 ألف مواطن معظمهم يحملون هويات القدس الزرقاء، والنسبة الأكبر من السكان كانوا يسكنون أحياء متفرقة في القدس القديمة، وبسبب عدم سماح بلدية الاحتلال لهم بالتوسع أو البناء اضطروا منذ السبعينات والثمانينات من القرن الماضي إلى البناء في الضواحي وإنشاء ضاحية البريد التي كان يسكنها عددٌ من موظّفي بريد القدس إبان العهد الأردني.


المصدر: موقع حماة الأقصى: - الكاتب: admin

علي ابراهيم

عن أفئدة المغاربة التواقة للقدس

الخميس 28 أيار 2020 - 4:34 م

تعرفت خلال الأعوام القليلة الماضية إلى عددٍ كبير من الإخوة الأعزاء من المغرب العربي الكبير، ثلة من الأفاضل والدعاة والكتاب والعاملين، قلة قليلة منهم يسر الله لقاءهم مباشرة في غير ميدان ومدينة، أما الج… تتمة »

علي ابراهيم

رواد التحرير ورواحل الريادة المنشودة

السبت 16 أيار 2020 - 4:07 م

أفكارٌ على طريق التحرير 4رواد التحرير ورواحل الريادة المنشودة عن عَبْد الله بْن عمر رَضِي الله عنهُمَا، قَالَ: سَمعْتُ رَسُول الله صَلَّى الله عَلَيْه وَسَلَّم يَقُول: (إِنَّمَا النَّاسُ كَالإِبِلِ ال… تتمة »