الهيئة الإسلامية المسيحية في القدس

الاحتلال بدأ في بناء 5800 وحدة استيطانية جديدة في القدس

تاريخ الإضافة الإثنين 22 حزيران 2009 - 8:28 م    عدد الزيارات 1642    التعليقات 0    القسم أرشيف الأخبار

        


حذرت "الهيئة الإسلامية المسيحية" في مدينة القدس المحتلة من مشاريع الاغتصاب الجديدة التي بدأت تعرض تفاصيلها وسائل الإعلام الصهيونية بخصوص مدينة القدس.

 

وقال الدكتور حسن خاطر الأمين العام للهيئة، في تصريحات صحفية: "إن الإعلانات والمصادقات الحكومية التي بدأت للشروع في بناء 5800 وحدة في عدد من "مستوطنات" القدس، والتي تقدر طاقتها الاستيعابية بأكثر من 50 ألف "مستوطن" تعد بداية خطيرة للشروع في ترجمة خطاب نتنياهو على الأرض".

 

وولفت خاطر إلى أن تأكيد نتنياهو أن القدس الموحدة ستبقى هي عاصمة لما أسماها "الدولة اليهودية"، يعني وفق جميع التحليلات، إعلان حرب شاملة على المدينة المقدسة، وبناء مزيد من المغتصبات وإحكام عزل المدينة، والعمل بكل الوسائل لتهجير أهلها الشرعيين، وهدم بيوتهم وأحيائها العربية.

 

وقال: "إننا ضمن هذا الإطار نفهم أن هجمة الاحتلال في هدم حيَّي البستان والشيخ جراح وباقي الأحياء المقدسية المهددة، بمثابة هجمة على الوجود العربي في المدينة، ومحاولة كبيرة وخطيرة لمحو المقدسيين من حاضر المدينة ومستقبلها". وأكد أن السياسة الصهيونية التي يقودها نتنياهو تجاه القدس تقوم على أساس سياسة "يهود أكثر عرب أقل"؛ مما يعني مزيدًا من الاغتصاب، وهدم البيوت والأحياء العربية، وعزل القدس، وفرض جميع مظاهر السيادة الصهيونية عليها.

 

وأشار خاطر إلى أن مشاريع تقسيم المسجد الأقصى مع الاحتلال تندرج ضمن هذه السياسة التي تسعى في نهاية المطاف إلى تهويد كل شيء في مدينة القدس، وعلى رأس ذلك كله المقدسات الإسلامية والنصرانية.

 

وناشد خاطر الأمة العربية والإسلامية والمجتمع الدولي التحرك العاجل من أجل إنقاذ المدينة المقدسة من مخططات التهويد المتتالية ومشاريعها، مؤكدًا أن المدينة المقدسة لم تعد تحتمل مزيدًا من الوقت ومزيدًا من الصمت في ظل مواصلة هذه الهجمة الواسعة والمفتوحة على كل شيء عربي فيها.

 


المصدر: موقع مدينة القدس - وكالات - الكاتب: evadmin

براءة درزي

فلا بدّ للقيد أن ينكسر!

الأربعاء 17 نيسان 2019 - 10:43 ص

على وقع النصر الذي حقّقه الأسرى في معركة "الكرامة 2" يحلّ يوم الأسير الفلسطيني، الذي أقرّه عام 1974 المجلس الوطني الفلسطيني وفاء للحركة الوطنية الأسيرة، وهو يوم تأكيد التّضامن مع الأسرى، أحد أهم عناصر… تتمة »

براءة درزي

تعدّدت الوجوه والتّطبيع واحد

الإثنين 25 آذار 2019 - 1:17 م

بعد رفع العلم الإسرائيلي وعزف النشيد في قطر في فعالية رياضية جرت منذ حوالي يومين توج فيها لاعب إسرائيلي ببطولة العالم للجمباز الفني، انبرى البعض للدفاع عن التطبيع القطري على اعتبار أن ليس كل حالة يرفع… تتمة »