التجمع الوطني المسيحي يستنكر إغلاق المركز الإعلامي في القدس

تاريخ الإضافة الإثنين 11 أيار 2009 - 12:34 م    عدد الزيارات 2641    التعليقات 0    القسم أرشيف الأخبار

        


استنكر التجمع الوطني المسيحي في القدس إغلاق سلطات الاحتلال اليوم للمركز الإعلامي الفلسطيني الذي تم افتتاحه يوم أمس في فندق الامبسادور لخدمة الإعلاميين والصحفيين المحليين والخاص والمواكب لزيارة بابا الفاتيكان للقدس والأراضي المقدسة.
وقال التجمع في بيان وصل مراسلنا نسخة منه اليوم : "إن المركز هو بمبادرة من الصحفيين الفلسطينيين المقدسيين وليس السلطة الفلسطينية في رام الله  وجاء لأهداف مرجوة منه ليوم واحد لعمله في جذب الانتباه للإطار والصوت الفلسطيني، ويستهدف تقديم الدعم للصحفيين الفلسطينيين."
وطالب المركز من بابا الفاتيكان أن يتخذ موقفاً علنياً من عملية إغلاق المركز الإعلامي بالإضافة إلى مجمل المواقف التي كان التجمع طالب فيه بابا الفاتيكان إعلانها بكل صراحة تجاه تمسكه بمواقف الفاتيكان الثابتة من القضية الفلسطينية، ومنها قضية حق العودة وقضية القدس والتأكيد على أنها جزء لا يتجزأ من الأراضي الفلسطينية المحتلة، ولا تسري عليها سيادة الاحتلال.
وأكد البيان على أن هناك جهود مجتمعة لإعادة فتح مركز الإعلام لتقديم الخدمات المرجوة منه حتى لو كان ذلك في الشارع، وقال المركز في بيانه: "فكما لم يستطيعوا أن يكمموا أفواهنا في السابق فإنهم لن يتمكنوا من ذلك في الوقت الراهن والمستقبل."

 


المصدر: موقع مدينة القدس - الكاتب: abdullah

علي ابراهيم

خمسون عامًا على الجريمة.. والأقصى حيٌّ فينا

الثلاثاء 20 آب 2019 - 4:48 م

كثيرةٌ هي المشاهد التي تؤثر بك تأثيرًا شديدًا، وتغير في كنهك أمرًا صغيرًا لا تدركه، ولكنه عميق الأثر، غائر المعنى.. وكثيرة أيضًا تلك الأسئلة البسيطة الساذجة ولكنها وفي ثوب البساطة تزخر بأعظم المعاني، … تتمة »

علي ابراهيم

حكايا المطبعين

الجمعة 28 حزيران 2019 - 3:07 م

عمل المؤرخ الكبير أبو الفضل محمد بن النهروان على تأريخ الأحداث في منطقتنا العربية، فكان يتطرق للموضوعات حينًا وما جرى بها، ويتناول الأحداث أحيانًا أخرى ويربطها بسياقاتها ونتائجها، ومما تناول مؤرخنا ال… تتمة »