الاحتلال يسلم جثمان الشهيد صلاح بعد ساعات من استشهاده

تاريخ الإضافة السبت 10 تشرين الأول 2015 - 8:10 ص    عدد الزيارات 2386    التعليقات 0    القسم أبرز الأخبار، شؤون المقدسيين

        


سلّمت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، صباح اليوم السبت، جثمان الشهيد أحمد جمال صلاح (22 عاماً)، من مخيم شعفاط شمالي القدس المحتلة، لمواراته الثرى في مقبرة بلدة عناتا المجاورة، وذلك بعد ساعات على احتجاز جثمانه.

واستشهد صلاح، فجر اليوم السبت، خلال اشتباك مسلّح مع قوات الاحتلال، والتي أطلقت النار أولاً على قدمه، ثم قامت بسحله واقتياده باتجاه الحاجز العسكري المقام على مدخل مخيم شعفاط ونكلت به، إلى أن أعدمته بدم بارد هناك.

وعقب استشهاد صلاح اندلعت مواجهات عنيفة مع قوات الاحتلال على الحاجز، أصيب خلالها 10 فلسطينيين بالرصاص الحي، و25 آخرون بالرصاص المطاطي والعشرات بحالات اختناق، تبعها اشتباكات مسلّحة متقطعة مع جنود الاحتلال، استمرت حتى صباح اليوم.

ووصل جثمان الشهيد إلى منزل عائلته في المخيم، بعد ساعات من احتجاز قوات الاحتلال الجثمان. وألقت عائلته نظرة الوداع الأخيرة عليه، قبل نقله إلى مسجد المخيم.

وينطلق موكب تشييع جثمان الشهيد صلاح، قبيل ظهر اليوم، من مسجد المخيم، حيث يحتشد الآلاف من المواطنين الفلسطينيين للمشاركة في التشييع وسط غضب وتوتر شديدين، وانتشار كثيف لقوات الاحتلال عند الحاجز العسكري المقام على المدخل الرئيس للمخيم. 

تغول الاستيطان الإسرائيلي بين الدعم الأمريكي والمواقف العاجزة

 الخميس 12 كانون الأول 2019 - 5:34 م

تعرّف على الخطوات الأمريكية، وكيف كان الرد الشعبي عليها؟

 الثلاثاء 10 كانون الأول 2019 - 2:26 م

الفصل الثالث| عين على الأقصى 2019

 الإثنين 9 كانون الأول 2019 - 3:46 م

تخريب أفق القدس

 الأربعاء 4 كانون الأول 2019 - 3:52 م

الفصل الثاني| عين على الأقصى 2019

 السبت 30 تشرين الثاني 2019 - 4:35 م

الفصل الأول| عين على الأقصى 2019

 الإثنين 25 تشرين الثاني 2019 - 1:27 م

شذرات من الحركة العلمية في القدس إبان العصور الإسلامية

 الخميس 14 تشرين الثاني 2019 - 3:09 م

الأونروا في شرق القدس

 الأربعاء 13 تشرين الثاني 2019 - 5:10 م

 

للاطلاع على أرشيف إصدارات المؤسسة، اضغط هنا 

براءة درزي

بأيدينا نعيد القدس!

الخميس 5 كانون الأول 2019 - 1:22 م

ترزح القدس اليوم تحت الاحتلال الإسرائيلي الذي يعمل على أن يزوّر تاريخ المدينة، وإعادة صياغة حاضرها، ليكون مستقبلها متوافقًا مع روايته، التي تلغي وجودًا عربيًا وإسلاميًا ضاربًا في عمق التاريخ، مستندة إ… تتمة »

براءة درزي

بلال وبهاء.. السّابقون على طريق الأقصى

الأحد 13 تشرين الأول 2019 - 12:11 م

 لم يكن العرس الفلسطيني الذي خرج الشابان بلال أبو غانم وبهاء عليان لعزف أنغام أهازيجه كأيّ عرس آخر. فبعد أسبوعين من انطلاق انتفاضة القدس، امتشق بلال وبهاء سكينًا ومسدسًا وأخبر كلٌ منهما والدته أنّه ذا… تتمة »