الفلسطينيون داخل وخارج فلسطين يستعدون للمشاركة في "حملة الفجر العظيم" لحماية مقدسات الأمة في فلسطين

تاريخ الإضافة الخميس 16 كانون الثاني 2020 - 11:38 م    عدد الزيارات 281    التعليقات 0    القسم أخبار فلسطينية، المسجد الأقصى، التفاعل مع القدس، شؤون المقدسات، تقرير وتحقيق، أبرز الأخبار

        


 

إعداد وسام محمد

خاص موقع مدينة القدس

يستعد الفلسطينيون للمشاركة في "حملة الفجر العظيم" التي أُطلقت قبل أيام لتأدية صلاة الفجر في مسجد الأقصى المبارك والمسجد الإبراهيمي بهدف حماية المقدسات الإسلامية في فلسطين المحتلة وزيادة الرباط فيها لمواجهة سياسات الاحتلال التهويدية.

 

في البداية، كانت الحملة مقتصرة على الصلاة في المسجدين (الأقصى والإبراهيمي) في مدينتي القدس والخليل قبل أن تتوسع لتشمل كافة المساجد في كافة أماكن التواجد الفلسطيني، ومن المتوقع ان تشهد مساجد القدس وغزة صلاة حاشدة.

 

ودعت حركة حماس أهالي قطاع غزة إلى النفير العام والصلاة في مساجد غزة المركزية؛ تلبية لنداء أهلنا في مدينة القدس المحتلة والضفة الغربية ضمن (حملة الفجر العظيم) في المسجد الأقصى المبارك والمسجد الإبراهيمي اللذين يدنسهما الاحتلال الصهيوني.

 

كما دعت الحركة في تصريح صحفي، أبناء الشعب الفلسطيني إلى دق ناقوس الخطير والاستمرار في الاحتشاد والنفير رجالًا ونساءً وأطفالًا لأداء صلاة الفجر يوم الجمعة القادمة ١٧/١ في المسجد الإبراهيمي والمسجد الأقصى المبارك.

 

وقالت حماس: "لتكن هذه الحملة بمثابة رسالة تحدٍ للاحتلال، ونذيرًا له بأنّ مقدساتنا خط أحمر لا يمكن السكوت عنه".

 

ويتعرض المسجد الأقصى المبارك والمسجد الإبراهيمي لسلسلة اعتداءات متكررة من قبل الاحتلال الإسرائيلي بهدف السيطرة الكاملة عليها، بدءًا بالأطماع العدوانية الصهيونية التي تتجلى يوميًا بالاقتحامات والتدنيس وانتهاك الحرمات في تهديد واضح لوجودهما وهويتهما الإسلامية، ومرورًا بإغلاق البوابات والاعتداء على المصلين واعتقالهم وإبعادهم والتنكيل بهم إيذانًا بما يُخطط للأقصى من تدمير وإزالة عن الوجود، وبناء الهيكل المزعوم مكانه.

 

وفي لبنان، أطلق ناشطون فلسطينيون دعوات عبر مواقع التواصل الاجتماعي للمشاركة في الحملة وتأدية صلاة الفجر في مساجد المخيمات الفلسطينية والمدن اللبنانية، وجاء في الدعوة:" ندعوكم باسم الشعب الفلسطيني في المخيمات والتجمعات الفلسطينية في لبنان وبالتزامن مع دعوة اهلنا في القدس والضفة الغربية وغزة، للمشاركة في صلاة الفجر بجميع مساجد لبنان ضمن (حملة الفجر العظيم)، ولتكن صلاة الفجر بداية النصر وبوابة الجـنان".

 

وأدى آلاف الفلسطينيين صلاة الفجر في المسجد الأقصى المبارك في العاصمة المحتلة، وفي المسجد الإبراهيمي في الخليل المحتلة، اليوم الخميس، تمهيدًا للحملة الكبرى يوم الجمعة، ومن المتوقع أن تشارك حشود كبيرة في صلاة فجر الجمعة.

 

يؤكد الفلسطينيون في كل مرحلة أن المقدسات خط أحمر لا يمكن القبول بالاعتداء عليهم، وأن هذه المقدسات وفي المقدمة منها المسجد الأقصى المبارك- ستبقى شعلة الفلسطينيين ومعهم الأمة العربية والإسلامية، وسيبقى المسجد الأقصى المبارك بوصلة الأمة.

علي ابراهيم

نفش العهن في الحديث عن صفقة القرن

السبت 1 شباط 2020 - 2:17 م

 وممّا أورده المؤرخ الكبير أبو الفضل محمد بن النهروان من الأحداث التي جرت في منطقتنا العربية، في العقد الأول من الألفية الثالثة، تلك الخطة الأمريكية التي أرادت إنهاء القضية الفلسطينية، وروجت لها على أ… تتمة »

براءة درزي

عن "إقامة الصلاة" في باب الرحمة..

الثلاثاء 14 كانون الثاني 2020 - 4:24 م

حملة محمومة من الاعتداءات شنّها الاحتلال منذ مطلع عام 2020 في باب الرحمة: اقتحام للمصلى، واعتداءات على المصلين بالضرب والسّحل، واعتقالات بالجملة، وقرارات بالإبعاد؛ وذلك في سياق متّصل باعتداءاته التي ب… تتمة »