الاحتلال يبعد مقدسيًّا من بلدة العيسوية عن الأقصى 3 أشهر

تاريخ الإضافة الإثنين 13 كانون الثاني 2020 - 11:32 م    التعليقات 0    القسم شؤون المقدسيين

        


أبعدت شرطة الاحتلال، اليوم الاثنين، الشاب المقدسي أنس محمد أبو حمص من سكان بلدة العيسوية وسط القدس المحتلة، عن المسجد الاقصى المبارك ومداخله لمدة 3 أشهر.

وذكر والده محمد أبو الحمص، في تصريح صحفي: "إن شرطة الاحتلال اعتقلت نجله أنس قبل أسبوع من محيط مصلى باب الرحمة أثناء دراسته لامتحان في الجامعة، واقتادته الى مركز القشلة بالبلدة القديمة بالقدس المحتلة".

وأضاف أن الشرطة أخلت سبيل نجله أنس بعد تسليمه قرارًا يقضي بإبعاده عن المسجد الأقصى لمدة أسبوع، بشرط العودة بعد انتهاء الأسبوع لتسليمه قرار إبعاد لعدة أشهر.

وأوضح أبو الحمص أنها ليست المرة التي يتم فيها إبعاد أنس عن المسجد الأقصى، إذ أبعد قبلها مرتين الأولى لمدة 4 أشهر والثانية لمدة شهرين، كما تعرض للضرب المبرح خلال أحداث مصلى باب الرحمة الأخيرة.

براءة درزي

عن "إقامة الصلاة" في باب الرحمة..

الثلاثاء 14 كانون الثاني 2020 - 4:24 م

حملة محمومة من الاعتداءات شنّها الاحتلال منذ مطلع عام 2020 في باب الرحمة: اقتحام للمصلى، واعتداءات على المصلين بالضرب والسّحل، واعتقالات بالجملة، وقرارات بالإبعاد؛ وذلك في سياق متّصل باعتداءاته التي ب… تتمة »

علي ابراهيم

كيف أحرّر بيت المقدس 1

الإثنين 13 كانون الثاني 2020 - 7:46 م

أن أعرفها عن قُربيشكل تحرير بيت المقدس من الاحتلال الإسرائيلي غايةً سامية لكل غيورٍ من أبناء الأمة من المحيط إلى الخليج، فالقدس مهوى القلوب والأفئدة، أرض الإسراء ومحضن الأنبياء، وهي وصية الرسول  وأما… تتمة »