تقرير: شهيدة مقدسية ودعوات مكثفة لاقتحام الأقصى خلال رأس السنة العبرية

تاريخ الإضافة السبت 5 تشرين الأول 2019 - 10:47 ص    التعليقات 0    القسم هدم، اعتقال، شؤون المقدسات، شؤون المقدسيين، أبرز الأخبار

        


 

أصدرت الهيئة الإسلامية المسيحية لنصرة القدس والمقدسات تقريرها الشهري للانتهاكات الإسرائيلية بحق مدينة القدس ومقدساتها عن شهر أيلول / سبتمبر 2019م، حيث استشهدت المواطنة نايفة محمد كعابنة (50) عاماً على حاجز قلنديا شمال القدس، بعد تعرضها لإطلاق نار وإصابتها بجروح في قدمها وظلت تنزف حتى استشهدت بعد أن رفض الاحتلال تقديم العلاج لها.

 

الانتهاكات بحق المسجد الأقصى المبارك والبلدة القديمة:

شرعت أعداد كبيرة من عصابات المستوطنين، باستباحة المسجد الأقصى المبارك، وتدنيسه باقتحامات استفزازية، وتأتي هذه الاقتحامات استجابة لدعوات مكثفة لاتحاد ما يسمى "منظمات الهيكل" المزعوم لجمهور المستوطنين بالمشاركة في اقتحامات جماعية وواسعة للمسجد الأقصى المبارك مع بدء موسم الأعياد اليهودية، ورأس السنة العبرية.

ولفتت هذه الجماعات المتطرفة، في دعواتها عبر مواقعها الإعلامية ومواقع التواصل الاجتماعي، إلى مشاركة قادة الاحتلال والأحزاب الصهيونية وعشرات رجال الدين الـ"حاخامات" وكبار أعضاء "جماعات الهيكل"، وعدد من أعضاء "الكنيست في اقتحامات الأقصى، مشيرة الى تفاهمات مع شرطة الاحتلال لتسهيل هذه الاقتحامات وتنفيذ فعاليات وصلوات داخل المسجد خلال الأعياد اليهودية.

هاجمت قوات الاحتلال المصلين واعتدت عليهم بالضرب في مسجد الأربعين الكبير ببلدة العيسوية وسط القدس المحتلة، كما ألقت قنابل غازية سامة مسيلة للدموع، وأصيب عدد كبير من المصلين من كبار السن باختناقات حادة.

وصادرت طواقم تابعة لبلدية الاحتلال في القدس، تحرسها قوة عسكرية معززة، بضائع من باعة البسطات في منطقة باب الأسباط بالمدينة، كما حررت أيضًا مخالفات مالية لعدد من أصحاب هذه البسطات.

واقتحمت قوات الاحتلال حي الصوانة، شرق البلدة القديمة من مدينة القدس الشرقية المحتلة، وداهم أفرادها منزل وزير شؤون القدس، فادي عرفات الهدمي، 43 عاماً، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياته، وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال الوزير واقتادوه معهم. وأفرج عنه في وقت لاحق.

ودهمت قوات الاحتلال منزل محافظ مدينة القدس في سلوان، عدنان غيث، 46 عاماً، وأجروا أعمال عبث وتفتيش بالمنزل. وقبل انسحابهم، قاموا بتسليم أفراد عائلته بلاغاً باسمه لمراجعة مخابرات الاحتلال في مركز تحقيق "المسكوبية"، في القدس الغربية.

 

جرائم الهدم والتجريف:

هدمت جرافات تابعة لبلدية الاحتلال الإسرائيلي منزلاً سكنياً قيد الإنشاء، في حي الطور، شرق البلدة القديمة من مدينة القدس الشرقية المحتلة، يعود للمواطن عيسى خليل، بذريعة البناء دون ترخيص.

وانهار السور الجنوبي لمقبرة باب الرحمة الملاصقة للسور الشرقي للمسجد الأقصى المبارك بفعل تضخم جذور الأشجار الملاصقة للسور. وقد حضر موظفون من سلطة الطبيعة والمباني الخطيرة في بلدية القدس للمكان بعد انهيار السور، ورفضوا قيام لجنة رعاية المقابر بترميم السور أو الاقتراب منه.

ومنعت عناصر من الوحدات الخاصة بشرطة الاحتلال، لجنة الإعمار التابعة لدائرة الأوقاف الاسلامية في القدس من بناء دعامات لمنع سقوط الحائط المهدد بالانهيار عند مدخل المسجد الأقصى من جهة باب السلسلة.

وهدمت قوات الاحتلال، خيمة التضامن التي نصبها أهالي بلدة السواحرة شرق مدينة القدس ونشطاء ضد الجدار والاستيطان، احتجاجا على إقامة بؤرة استيطانية جديدة على جبل المنطار شرقاً.

وهدمت طواقم وجرافات تابعة لبلدية الاحتلال في القدس، تحرسها قوة عسكرية، 4 "بركسات" للخيول في حي العين ببلدة سلوان.

وهدمت جرافات تابعة لقوات الاحتلال منزلا، وغرفتين زراعيتين، وأسوارا، وجرفت شارعا في قرية الولجة جنوب القدس المحتلة تعود للمواطن نعيم الرويضي، بحجة "عدم الترخيص.

وهدمت جرافات عسكرية إسرائيلية بنايتين قيد الانشاء برأس البستان في بلدة العيزرية شرق مدينة القدس المحتلة، بزعم قربهما من جدار الفصل العنصري.

وهدم المواطن "جميل هزاع مسالمة"، منزله بيده في حي وادي الربابة ببلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى المبارك، بضغط من بلدية الاحتلال في القدس والتي أخطرته بهدم المنزل بذريعة عدم الترخيص.

وهدمت قوات الاحتلال الاسرائيلي منزلا في بلدة الطور بمدينة القدس المحتلة يعود للمواطن محمد احمد أبو الهوى بحجة عدم الترخيص.

وهدمت عائلة المواطن المقدسي مأمون جلاجل منشأتها التجارية في حي البستان ببلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى المبارك بنفسها، بضغط من بلدية الاحتلال في القدس.

وكانت بلدية الاحتلال قد أجبرت المقدسي جلاجل على هدم منشأته بحجة البناء دون ترخيص.

وأصدرت محكمة الاحتلال قرارا بإخلاء عائلة فلسطينية من منزلها في بلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى المبارك، وقد تم الإعلان عن المنزل كممتلكات غائبة في أواخر الثمانينات، ونُقل لصالح الصندوق القومي اليهودي.

ووزعت طواقم تابعة لبلدية الاحتلال الإسرائيلي في القدس، إخطارات هدم في بلدة العيسوية، واستدعاءات لمراجعات لبلدية الاحتلال، تحت ذريعة البناء دون ترخيص.

وقد قامت بتصوير المنشآت السكنية وأخذ القياسات كاملة، ويذكر أن المنشآت معظمها مأهول بالسكان.

 

اجراءات التهويد في المدينة:

أغلقت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، ملحمة في بلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى المبارك لمدة 15 يوماً.

وأقام مستوطنون بؤرة استيطانية جديدة على جبل المنطار في بادية القدس شرق بلدة السواحرة الشرقية. حيث قامت مجموعة من المستوطنين بوضع كرفانات وبراميل مياه على جبل المنطار،وحاول عدد من المستوطنين وضع "كونتينر" في منطقة شرق السواحرة جنوب مستوطنة "كيدار"، إلا أن تصدي أهالي البلدة والبدو في هذه المنطقة حال دون ذلك.

وأعلنت وزارة المواصلات وبلدية الاحتلال الإسرائيلي بالقدس أنها ستقوم بتنفيذ توسيع شارع 60 (شارع الانفاق جنوبي القدس) من خلال شركة موريا الإسرائيلية.

ووفق اليافطة التي وضعت بالقرب من مكان تنفيذ الاشغال فان الأعمال الجارية ستشمل إقامة نفقين إضافة إلى مسار للمواصلات العامة على أن ينتهي العمل في كانون أول 2022. وقد بدأت جرافات إسرائيلية بأعمال التوسعة والتجريف في المنطقة قبل النفق الأول من جهة القدس تزامناً مع اعمال أخرى من الجهة المقابلة بعد حاجز النفق العسكري وقبل النفق المؤدي الى القدس .

براءة درزي

بلال وبهاء.. السّابقون على طريق الأقصى

الأحد 13 تشرين الأول 2019 - 12:11 م

 لم يكن العرس الفلسطيني الذي خرج الشابان بلال أبو غانم وبهاء عليان لعزف أنغام أهازيجه كأيّ عرس آخر. فبعد أسبوعين من انطلاق انتفاضة القدس، امتشق بلال وبهاء سكينًا ومسدسًا وأخبر كلٌ منهما والدته أنّه ذا… تتمة »

براءة درزي

برد الثلاجات إذ يغدو لهيبًا!

الخميس 12 أيلول 2019 - 3:06 م

لا ينفكّ الاحتلال يستغلّ جثامين الشهداء ومقابر الأرقام ضمن وسائل الضبط والعقاب التي يسعى عبرها إلى ترويض الفلسطينيين، وخلق مجتمع خانع راضٍ بالاحتلال، تارك للمقاومة، نابذٍ لها، معرضٍ عنها. وتتحالف أذرع… تتمة »