"حرية" يستنكر الاقتحامات المُنظمة للمسجد الأقصى التي يمارسها قادة الاحتلال

تاريخ الإضافة الجمعة 27 أيلول 2019 - 8:32 م    عدد الزيارات 357    التعليقات 0    القسم مواقف وتصريحات وبيانات، أبرز الأخبار

        


استنكر تجمع المؤسسات الحقوقية "حرية" إقدام رئيس اللجنة الأمنية في "الكنيست"، ورئيس جهاز الشاباك السابق "آفي ديختر" على اقتحام المسجد الأقصى برفقة ضباط من شرطة وجيش الاحتلال، صباح يوم أمس الأربعاء الموافق 25 سبتمبر/ أيلول 2019م.



وقال التجمع في بيان له: "إن هذه الاقتحامات المنظمة من قبل قادة ووزراء الاحتلال تأتي ضمن سلسلة اجراءات تمارسها سلطات الاحتلال بهدف فرض سيطرتها الكاملة على المسجد الأقصى والأماكن المقدسة في مدينة القدس، وتغيير وضعها التاريخي والقانوني، كما يرى التجمع أن هذه الاقتحامات تهدف لتشجيع المستوطنين المتشددين على اقتحام المسجد وحرمان المسلمين من حقهم في العبادة".



وطالب "حرية" مجلس الأمن الدولي ومنظمة اليونسكو وجامعة الدول العربية ومنظمة المؤتمر الإسلامي وجميع الأطراف السامية المتعاقدة على اتفاقية جنيف الرابعة إلى الالتفات لما يحدث في المسجد الأقصى والأماكن المقدسة وتوفير حماية لها، والضغط من أجل محاسبة الاحتلال على مخالفته لأحكام الاتفاقيات.



وسبق هذا الاقتحام، اقتحام وزير الزراعة بتاريخ 4 يوليو/ تموز 2019م، ولحقه إطلاق وزير الأمن الداخلي "غلعاد أردان" دعوة لتغيير الوضع القائم في مدينة القدس والمسجد الأقصى بتاريخ 13 أغسطس/ آب 2019م بعد أن سمح لقرابة 1700 مستوطن من اقتحام المسجد في أول أيام عيد الأضحى المبارك.

براءة درزي

بلال وبهاء.. السّابقون على طريق الأقصى

الأحد 13 تشرين الأول 2019 - 12:11 م

 لم يكن العرس الفلسطيني الذي خرج الشابان بلال أبو غانم وبهاء عليان لعزف أنغام أهازيجه كأيّ عرس آخر. فبعد أسبوعين من انطلاق انتفاضة القدس، امتشق بلال وبهاء سكينًا ومسدسًا وأخبر كلٌ منهما والدته أنّه ذا… تتمة »

براءة درزي

برد الثلاجات إذ يغدو لهيبًا!

الخميس 12 أيلول 2019 - 3:06 م

لا ينفكّ الاحتلال يستغلّ جثامين الشهداء ومقابر الأرقام ضمن وسائل الضبط والعقاب التي يسعى عبرها إلى ترويض الفلسطينيين، وخلق مجتمع خانع راضٍ بالاحتلال، تارك للمقاومة، نابذٍ لها، معرضٍ عنها. وتتحالف أذرع… تتمة »