الشيخ نواهضة في خطبة الأقصى: اتفاقية أوسلو لم تأتِ إلا بمزيد من الشقاء

تاريخ الإضافة السبت 21 أيلول 2019 - 10:10 ص    عدد الزيارات 434    التعليقات 0    القسم أخبار فلسطينية، المسجد الأقصى، مواقف وتصريحات وبيانات، أبرز الأخبار

        


 

قال خطيب المسجد الأقصى المبارك الدكتور إسماعيل نواهضة إن "اتفاقية أوسلو" التي وقّعتها منظمة التحرير والاحتلال الإسرائيلي عام 1993 "لم تأتِ إلا بمزيد من الشقاء والتنصل من المعاهدات والمواثيق وضم الأراضي، ومحاولة البعض تسريب العقارات والأراضي عن طريق البعض من مريضي النفوس".

 

وأضاف نواهضة خلال خطبة الجمعة في المسجد الأقصى المبارك إن "الاقتحامات للمسجد الأقصى وتغيير معالم القدس الإسلامية مستمرة، فيما تستنفذ التحالفات الدولية حاليًا والحروب الطاحنة التي خيرات بلادنا".

 

ودعا الدكتور نواهضة الحكام إلى الوقوف صفًا واحدًا واستخلاص العبر وتوحيد الصفوف، ووقف الاعتداءات ومحاولات تصفية القضية الفلسطينية، مطالبًا بترجمة القرارات الصادرة عن جميع الاجتماعات العربية والإسلامية المتعلّقة بفلسطين إلى واقع ملموس.

تغول الاستيطان الإسرائيلي بين الدعم الأمريكي والمواقف العاجزة

 الخميس 12 كانون الأول 2019 - 5:34 م

تعرّف على الخطوات الأمريكية، وكيف كان الرد الشعبي عليها؟

 الثلاثاء 10 كانون الأول 2019 - 2:26 م

الفصل الثالث| عين على الأقصى 2019

 الإثنين 9 كانون الأول 2019 - 3:46 م

تخريب أفق القدس

 الأربعاء 4 كانون الأول 2019 - 3:52 م

الفصل الثاني| عين على الأقصى 2019

 السبت 30 تشرين الثاني 2019 - 4:35 م

الفصل الأول| عين على الأقصى 2019

 الإثنين 25 تشرين الثاني 2019 - 1:27 م

شذرات من الحركة العلمية في القدس إبان العصور الإسلامية

 الخميس 14 تشرين الثاني 2019 - 3:09 م

الأونروا في شرق القدس

 الأربعاء 13 تشرين الثاني 2019 - 5:10 م

 

للاطلاع على أرشيف إصدارات المؤسسة، اضغط هنا 

براءة درزي

بأيدينا نعيد القدس!

الخميس 5 كانون الأول 2019 - 1:22 م

ترزح القدس اليوم تحت الاحتلال الإسرائيلي الذي يعمل على أن يزوّر تاريخ المدينة، وإعادة صياغة حاضرها، ليكون مستقبلها متوافقًا مع روايته، التي تلغي وجودًا عربيًا وإسلاميًا ضاربًا في عمق التاريخ، مستندة إ… تتمة »

براءة درزي

بلال وبهاء.. السّابقون على طريق الأقصى

الأحد 13 تشرين الأول 2019 - 12:11 م

 لم يكن العرس الفلسطيني الذي خرج الشابان بلال أبو غانم وبهاء عليان لعزف أنغام أهازيجه كأيّ عرس آخر. فبعد أسبوعين من انطلاق انتفاضة القدس، امتشق بلال وبهاء سكينًا ومسدسًا وأخبر كلٌ منهما والدته أنّه ذا… تتمة »