وزير أردني يدعو لضغط دولي على الاحتلال لوقف انتهاكاته بالقدس

تاريخ الإضافة الإثنين 19 آب 2019 - 5:43 م    التعليقات 0    القسم مواقف وتصريحات وبيانات، أبرز الأخبار

        


دعا وزير الخارجية وشؤون المغتربين الأردني أيمن الصفدي، المجتمع الدولي لاتخاذ خطوات فاعلة وسريعة للضغط على الاحتلال لوقف انتهاكاته للمقدسات في القدس المحتلة.

وقال الصفدي خلال لقاء عقده الأحد مع سفراء دول الاتحاد الأوروبي المعتمدين في المملكة لبحث التصعيد الإسرائيلي في القدس المحتلة، إن هذه الانتهاكات تشكل خرقًا للقانون الدولي، وتصعيدًا خطيرًا يؤجج الصراع ويهدد الأمن والسلم الإقليميين والدوليين.

وحذر من التبعات الخطرة للانتهاكات الإسرائيلية وخطواتها الأحادية التي تستهدف الوضع التاريخي والقانوني القائم في المقدسات.

وشدد على "ضرورة احترام إسرائيل الوضع التاريخي والقانوني القائم في القدس ومقدساتها الإسلامية والمسيحية، وأن تتوقف عن خرق التزاماتها كقوة قائمة بالاحتلال".

ووضع الصفدي السفراء بصورة الجهود التي تبذلها الأردن لحماية المقدسات بمتابعة مباشرة من الملك عبد الله الثاني الذي يعتبر القدس ومقدساتها خطًا أحمر، وأن القدس مفتاح السلام الشامل والدائم.

وقال إن الإجراءات الإسرائيلية العبثية المدانة ضد المقدسات في القدس استفزاز لمشاعر المسلمين والمسيحيين في العالمين العربي والإسلامي تتحمل "إسرائيل" تبعاته.

وأكد الصفدي ضرورة تكاتف جهود المجتمع الدولي لحل الصراع وفق حل الدولتين الذي يضمن قيام الدولة الفلسطينية المستقلة على خطوط الرابع من حزيران 1967وعاصمتها القدس وفق قرارات الشرعية الدولية ومبادرة السلام العربية سبيلًا وحيدًا لتحقيق السلام.

وثمن موقف الاتحاد الأوروبي الداعم لـ"حل الدولتين" وللقدس والمتمسك بالشرعية الدولية مرجعية وحاكمًا لجهود حل الصراع، وكذلك دعم دول الاتحاد الأوروبي لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين (أونروا).

بدورهم، أكد سفراء الاتحاد الاوروبي دعم "حل الدولتين" بصفته السبيل العملي الوحيد لحل الصراع، وموقف الاتحاد الداعي لتطبيق الشرعية الدولية.

وثمنوا دور الأردن الأساس في جهود تحقيق الأمن والاستقرار في المنطقة، مؤكدين الحرص عَلى تطوير العلاقات مع الأردن في جميع المجالات.

براءة درزي

بلال وبهاء.. السّابقون على طريق الأقصى

الأحد 13 تشرين الأول 2019 - 12:11 م

 لم يكن العرس الفلسطيني الذي خرج الشابان بلال أبو غانم وبهاء عليان لعزف أنغام أهازيجه كأيّ عرس آخر. فبعد أسبوعين من انطلاق انتفاضة القدس، امتشق بلال وبهاء سكينًا ومسدسًا وأخبر كلٌ منهما والدته أنّه ذا… تتمة »

براءة درزي

برد الثلاجات إذ يغدو لهيبًا!

الخميس 12 أيلول 2019 - 3:06 م

لا ينفكّ الاحتلال يستغلّ جثامين الشهداء ومقابر الأرقام ضمن وسائل الضبط والعقاب التي يسعى عبرها إلى ترويض الفلسطينيين، وخلق مجتمع خانع راضٍ بالاحتلال، تارك للمقاومة، نابذٍ لها، معرضٍ عنها. وتتحالف أذرع… تتمة »