مخابرات الاحتلال تمنع إقامة دوري كرة قدم بمشاركة 158 عائلة مقدسية

تاريخ الإضافة الإثنين 19 آب 2019 - 11:15 ص    عدد الزيارات 356    التعليقات 0    القسم شؤون المقدسيين، شؤون الاحتلال، أبرز الأخبار

        


 

 

منعت مخابرات وقوات الاحتلال مساء الأحد، تنظيم دوري العائلات المقدسية لكرة القدم على ملعب جمعية برج اللقلق في البلدة القديمة بالقدس المحتلة.

وكانت قوات ومخابرات الاحتلال قد اقتحمت مقر الجمعية، وأخرجت المشاركين والحضور من الملعب، وصادرت يافطات الدوري وقمصان المشاركين فيه.

وذكر مدير الجمعية منتصر ادكيدك أن قوات الاحتلال منعت اقامة دوري العائلات بقرار من وزير الأمن الداخلي للاحتلال جلعاد أردان، بحجة رعايته من قبل السلطة الفلسطينية.

ولفت في تصريح لمراسلنا في القدس، إلى أن قوات الاحتلال أخرجت المشاركين بالدوري من ملعب الجمعية، وعلقت أمرًا باللغتين العبرية والعربية تمنع بموجبه إقامة الدوري.

واستهجن وزير شؤون القدس فادي الهدمي قرار وزير الاحتلال أردان، واصفًا إياه بأنه "حرب على القدس والمقدسيين للنيل من عزيمتهم".

من جانبه، أكد المدير الاداري لجمعية برج اللقلق ناصر غيث أن الجمعية ستنظم دوري العائلات المقدسية، وتبطل قرار منعه الصادر عن وزير الأمن الداخلي للاحتلال جلعاد أردان، لأنه مليء بالكذب والافتراءات.

وقال غيث: "دوري العائلات هو نشاط مقدسي رياضي ممول من رجل الأعمال الفلسطيني منير الكالوتي، وهذه السنة الثالثة على التوالي الذي تقيمه الجمعية على أرض برج اللقلق، وسيبقى البرج هو المظلة الرئيسية لنشاطات العائلات المقدسية".

ووصف غيث القرار بالجائر، وأضاف: لن نتوقف عن هذا القرار الجائر بحق مؤسسة مقدسية تخدم كل العائلات والنشاطات الهادفة لخدمة المصلحة العامة.

 

وأوضح مدير جمعية برج اللقلق منتصر ادكيدك، في المؤتمر الصحفي:" إن دوري العائلات المقدسية هو نشاط رياضي بحت يهدف إلى جمع العائلات المقدسية والحفاظ على الشباب المقدسي من خلال الرياضة وتعزيز الترابط والتواصل ما بين العائلات المقدسية".

ولفت محامي جمعية برج اللقلق أحمد بسيسو إلى عدم الاعتراف بقرار وزير أمن الاحتلال الداخلي جلعاد أردان لعدة أسباب، منها أن القرار يخاطب دوري تحت رعاية السلطة الفلسطينية والدوري الذي نقيمه غير مدعوم من أي جهة فلسطينية أو أجنبية، وإنما من جهة خاصة ليست السلطة الفلسطينية.

 

العائلات تؤكد أنها ستواصل فعالياتها رغم اجراءات الاحتلال

بدوره، قال المحامي حمزة قطينة: "تفاجأنا اليوم من القرارات الجائرة التعسفية ضد العائلات المقدسية، فهذا القرار ليس ضد الجمعية والدوري، وإنما ضد الوجود المقدسي".

وأضاف:" بصفتي ابن عائلة قطينة مشاركا في هذا الدوري نحن لا نطلب إذنا كي نلعب مباراة كرة قدم مع أي عائلة مقدسية، وانما نلعب بإرادتنا الحرة".

يذكر أن دوري العائلات المقدسية لكرة القدم يقام للسنة الثالثة على التوالي في جمعية برج اللقلق، وسينظم هذا العام بمشاركة 158 عائلة مقدسية.

 

 





براءة درزي

بلال وبهاء.. السّابقون على طريق الأقصى

الأحد 13 تشرين الأول 2019 - 12:11 م

 لم يكن العرس الفلسطيني الذي خرج الشابان بلال أبو غانم وبهاء عليان لعزف أنغام أهازيجه كأيّ عرس آخر. فبعد أسبوعين من انطلاق انتفاضة القدس، امتشق بلال وبهاء سكينًا ومسدسًا وأخبر كلٌ منهما والدته أنّه ذا… تتمة »

براءة درزي

برد الثلاجات إذ يغدو لهيبًا!

الخميس 12 أيلول 2019 - 3:06 م

لا ينفكّ الاحتلال يستغلّ جثامين الشهداء ومقابر الأرقام ضمن وسائل الضبط والعقاب التي يسعى عبرها إلى ترويض الفلسطينيين، وخلق مجتمع خانع راضٍ بالاحتلال، تارك للمقاومة، نابذٍ لها، معرضٍ عنها. وتتحالف أذرع… تتمة »