هيئة نصرة الأقصى تنظم محاضرة بعنوان "الربانية معالم في الطريق إلى القدس"

تاريخ الإضافة الثلاثاء 21 أيار 2019 - 2:53 م    عدد الزيارات 1077    التعليقات 0    القسم التفاعل مع القدس، أخبار المؤسسة، أبرز الأخبار

        


نظمت هيئة نصرة الأقصى محاضرة بعنوان "الربانية معالم في الطريق إلى القدس" في مركز الدعوة الإسلامية في طرابلس شمال لبنان.

افتُتح اللقاء بتلاوة عطرة من القرآن الكريم مع الشيخ معتصم علوان، ثم قدّم المحاضرة الأستاذ هشام يعقوب رئيس الأبحاث والمعلومات في مؤسسة القدس الدولية وتحدث فيها عن مفهوم الربانية في القرآن الكريم، وعن القوى التي يتحلى بها الربانيون في قلوبهم وأبدانهم ونفوسهم ومواقفهم ويقينهم وعلمهم وإعدادهم. ثم تطرق إلى وضوح المنهج والمصدر والقدوة والغاية لدى الربانيين، وقال يعقوب إن القدس لا تزال محتلة إلى اليوم لأن الأمة مصابة بالوهن والضعف والاستكانة وشرح طرق معالجة هذه الأمراض كما وردت في القرآن الكريم.

وقال يعقوب:" إن مشروع تحرير القدس يبدأ من حيث بدأ الربانيون إصلاح مجتمعاتهم أي بمعالجة الأسباب التي أوصلت إلى نتيجة احتلال القدس واستمرار احتلالها".

وختم بالقول إن القدس بحاجة إلى صفوة ربانية تكون قدوة لشعوب الأمة وتقودها إلى التحرير واستعادة الدور الريادي والقيادي والحضاري للأمة، وعلينا أن نجتهد لنكون من تلك الصفوة.

وتخللت المحاضرة مداخلة للأستاذ محمود موسى رئيس هيئة نصرة الأقصى في لبنان قدم فيها معطيات عن الواقع المأساوي في غزة وعرض نماذج من مشاريع الهيئة الخيرية في فلسطين، ثم كانت فقرة إنشادية، ومسابقة تفاعلية.

وفي الختام أقيم إفطار تكريمي للحضور حيث شكرت الهيئة الفريق الذي شارك في تنظيم جناح معرض الكتاب في طرابلس وبقية الأنشطة.

براءة درزي

برد الثلاجات إذ يغدو لهيبًا!

الخميس 12 أيلول 2019 - 3:06 م

لا ينفكّ الاحتلال يستغلّ جثامين الشهداء ومقابر الأرقام ضمن وسائل الضبط والعقاب التي يسعى عبرها إلى ترويض الفلسطينيين، وخلق مجتمع خانع راضٍ بالاحتلال، تارك للمقاومة، نابذٍ لها، معرضٍ عنها. وتتحالف أذرع… تتمة »

علي ابراهيم

خمسون عامًا على الجريمة.. والأقصى حيٌّ فينا

الثلاثاء 20 آب 2019 - 4:48 م

كثيرةٌ هي المشاهد التي تؤثر بك تأثيرًا شديدًا، وتغير في كنهك أمرًا صغيرًا لا تدركه، ولكنه عميق الأثر، غائر المعنى.. وكثيرة أيضًا تلك الأسئلة البسيطة الساذجة ولكنها وفي ثوب البساطة تزخر بأعظم المعاني، … تتمة »