القدس: الاحتلال يخطر بهدم منشآت في العيسوية ومبنيين تابعين لـ"الأونروا" بمخيم شعفاط

تاريخ الإضافة الأربعاء 15 أيار 2019 - 8:36 م    عدد الزيارات 615    التعليقات 0    القسم شؤون مدينة القدس، هدم، أبرز الأخبار

        


اقتحمت طواقم تابعة لبلدية الاحتلال في القدس، تحرسها قوة عسكرية معززة اليوم بلدة العيسوية وسط مدينة القدس، ووزعت نحو 20 إخطاراً بالهدم لبنايات ومنشآت في البلدة بينها ديوانية الأربعين التي تستخدم لخدمة أهالي البلدة.

وشملت الحملة كذلك تصوير منشآت وأخذ قياساتها بالكامل، وتصوير شوارع، واستدعاءات لمراجعة البلدية، فضلاَ عن استخدام سلالم لأول مرة لاقتحام المنازل وتصويرها وأخذ مساحاتها.

في سياق مشابه، سلمت سلطات الاحتلال اليوم اللجنة الشعبية للخدمات في مخيم شعفاط اخطارين بهدم البناء الاضافي في مقرها القديم والطابق الثالث من مركز الشباب الاجتماعي المقرر تخصيصه كمركز للتأهيل بحجة عدم الحصول على تراخيص بناء من بلدية الاحتلال في القدس، وحددت مهلة أسبوع لتنفيذ عملية الهدم.

وحسب رئيس اللجنة الشعبية للخدمات في مخيم شعفاط محمود الشيخ فقد اقتحمت قوات الاحتلال اليوم مقر اللجنة وسلمته اخطارين بالهدم؛ الأول يشمل البناء الاضافي في مقر اللجنة الشعبية القائم منذ العام 1969 والثاني يتعلق بالطابق الثالث من مركز الشباب المنوي تخصيصه مركزا للتأهيل.

ولفت الى أن حجة بلدية الاحتلال ووزارة الداخلية الاحتلال هي أن البناءين غير مرخصين من البلدية، مشيرا الى انه تم الحصول على التراخيص اللازمة من دائرة الهندسة والتراخيص في وكالة الغوث كون البناءين مقامين على أرض تابعة للوكالة وليس للبلدية العبرية.

وأوضح الشيخ أن بلدية الاحتلال تسعى لفرض وصايتها بالقوة على المخيم الذي يبلغ عدد سكانه من اللاجئين لوحدهم 108 آلاف نسمة مما يشكل ثلث سكان مدينة القدس المحتلة.

براءة درزي

بلال وبهاء.. السّابقون على طريق الأقصى

الأحد 13 تشرين الأول 2019 - 12:11 م

 لم يكن العرس الفلسطيني الذي خرج الشابان بلال أبو غانم وبهاء عليان لعزف أنغام أهازيجه كأيّ عرس آخر. فبعد أسبوعين من انطلاق انتفاضة القدس، امتشق بلال وبهاء سكينًا ومسدسًا وأخبر كلٌ منهما والدته أنّه ذا… تتمة »

براءة درزي

برد الثلاجات إذ يغدو لهيبًا!

الخميس 12 أيلول 2019 - 3:06 م

لا ينفكّ الاحتلال يستغلّ جثامين الشهداء ومقابر الأرقام ضمن وسائل الضبط والعقاب التي يسعى عبرها إلى ترويض الفلسطينيين، وخلق مجتمع خانع راضٍ بالاحتلال، تارك للمقاومة، نابذٍ لها، معرضٍ عنها. وتتحالف أذرع… تتمة »