الحكومة الفلسطينية تطالب بتدخل دولي عاجل لوقف اعتداءات الاحتلال بحق الأقصى

تاريخ الإضافة الخميس 8 تشرين الثاني 2018 - 9:17 م    عدد الزيارات 1462    التعليقات 0    القسم المسجد الأقصى، مواقف وتصريحات وبيانات، أبرز الأخبار

        


طالبت حكومة الوفاق الوطني، المجتمع الدولي والمنظمات والمؤسسات الدولية، وفي مقدمتها "اليونسكو"، بالتدخل لوقف اعتداءات الاحتلال "الاسرائيلي" اليومية على المسجد الاقصى المبارك، وسائر المقدسات الاسلامية والمسيحية في القدس المحتلة.

وقال المتحدث الرسمي باسم الحكومة يوسف المحمود، إن أعضاء الكنيست وكبار المسؤولين "الإسرائيليين" هم الذين يقودون المتطرفين في اقتحامات المسجد الاقصى المبارك، كما فعلت عضو الكنيست شولي معيلم صباح اليوم، والمتطرف يهودا غليك خلال الساعات الماضية.

وأضاف أن تلك الاقتحامات تجري بشكل يومي للمسجد الأقصى بحماية شرطة الاحتلال، التي عمدت اليوم أيضا الى عرقلة أعمال الترميم والصيانة التي تقوم بها لجنة إعمار المسجد الاقصى لإعادة ترميم الطريق المؤدي الى قبة باب الرحمة داخل الحرم الشريف.

تغول الاستيطان الإسرائيلي بين الدعم الأمريكي والمواقف العاجزة

 الخميس 12 كانون الأول 2019 - 5:34 م

تعرّف على الخطوات الأمريكية، وكيف كان الرد الشعبي عليها؟

 الثلاثاء 10 كانون الأول 2019 - 2:26 م

الفصل الثالث| عين على الأقصى 2019

 الإثنين 9 كانون الأول 2019 - 3:46 م

تخريب أفق القدس

 الأربعاء 4 كانون الأول 2019 - 3:52 م

الفصل الثاني| عين على الأقصى 2019

 السبت 30 تشرين الثاني 2019 - 4:35 م

الفصل الأول| عين على الأقصى 2019

 الإثنين 25 تشرين الثاني 2019 - 1:27 م

شذرات من الحركة العلمية في القدس إبان العصور الإسلامية

 الخميس 14 تشرين الثاني 2019 - 3:09 م

الأونروا في شرق القدس

 الأربعاء 13 تشرين الثاني 2019 - 5:10 م

 

للاطلاع على أرشيف إصدارات المؤسسة، اضغط هنا 

براءة درزي

بأيدينا نعيد القدس!

الخميس 5 كانون الأول 2019 - 1:22 م

ترزح القدس اليوم تحت الاحتلال الإسرائيلي الذي يعمل على أن يزوّر تاريخ المدينة، وإعادة صياغة حاضرها، ليكون مستقبلها متوافقًا مع روايته، التي تلغي وجودًا عربيًا وإسلاميًا ضاربًا في عمق التاريخ، مستندة إ… تتمة »

براءة درزي

بلال وبهاء.. السّابقون على طريق الأقصى

الأحد 13 تشرين الأول 2019 - 12:11 م

 لم يكن العرس الفلسطيني الذي خرج الشابان بلال أبو غانم وبهاء عليان لعزف أنغام أهازيجه كأيّ عرس آخر. فبعد أسبوعين من انطلاق انتفاضة القدس، امتشق بلال وبهاء سكينًا ومسدسًا وأخبر كلٌ منهما والدته أنّه ذا… تتمة »