المدير العام لمؤسسة القدس الدولية في لقاء خاص على قناة القدس الفضائية 

ندعو مؤسسات المجتمع المدني لمواصلة حراكها السياسي والإعلامي والدبلوماسي لمناهضة التطبيع 

تاريخ الإضافة الجمعة 15 أيلول 2017 - 6:14 م    عدد الزيارات 3987    التعليقات 0    القسم أخبار المؤسسة، أبرز الأخبار

        


ثمن  المدير العام لمؤسسة القدس الدولية ياسين حمود دور مؤسسات المجتمع المدني في إحباط مؤتمر التطبيع مع الاحتلال في أفريقيا، ودعها لمواصلة حراكها السياسي والإعلامي والدبلوماسي لمناهضة التطبيع،  وأكد على ضرورة استثمار هذا الإنجاز والبناء عليه.

 

وجدد حمود في لقاء خاص على قناة القدس الفضائية الدعوة التي وجهتها مؤسسة القدس الدولية إلى عقد قمة عربية أفريقية لتحصين ودعم القضية الفلسطينية الدول العربية، مطالبًا الدول العربية بالانحياز إلى قيم ومبادئ الأمة، واستخدام أوراق الضغط والقوة على الاحتلال لتحصين وتحصيل الحقوق الفلسطينية كبديل لسياسة وثقافة التطبيع، مؤكدًا على خطورة التطبيع ومراميه وأخطرها الاعتراف ضمنًا من قبل الدول المطبعة ب"إسرائيل" كدولة شرعية وكاملة السيادة، وبالتالي بشرعيتها على كامل الأرض الفلسطينية والمقدسات وفي مقدمتها شرعية الوصاية على المسجد الأقصى.

 

ودعا حمود الأحزاب السياسية والهيئات المدنية والمجتمعية للتفاعل مع قضية التطبيع لدورها السلبي على القضية الفلسطينية ومقدساتها، وعدم توظيف قضية التطبيع في دائرة الخلافات في المنطقة، والتفاعل معها من زواية نصرة القضية الفلسطينية وليس من زواية النكاية والتوظيف والاقتصاص السياسي.

براءة درزي

سلامٌ على إبراهيم في المقدسيّين

الإثنين 5 تشرين الثاني 2018 - 10:06 ص

 قبل أربعة أعوام، في 5/11/2014، نفّذ المقدسي إبراهيم العكاري، من مخيّم شعفاط، عمليّة دهس في شارع عناتا غربي القدس المحتلة. العملية كانت إحدى العمليات التي نفّذها فلسطينيون ضمن ما اصطلح على تسميتها بهب… تتمة »