أبو حلبية: لا يحقّ للاحتلال التحكم في إدارة ومرافق الأقصى

تاريخ الإضافة الأحد 10 أيلول 2017 - 3:47 م    عدد الزيارات 3562    التعليقات 0    القسم مواقف وتصريحات وبيانات، التفاعل مع القدس، أخبار المؤسسة، أبرز الأخبار

        


أكد الدكتور أحمد أبو حلبية رئيس مؤسسة القدس الدولية في فلسطين، أن الأوقاف الإسلامية هي فقط الجهة الوحيدة المخولة بإدارة مرافق المسجد الأقصى


وقال أبو حلبية: "المسجد الأقصى المبارك هو معلم إسلامي خالص، والاحتلال لا يملك الحق بالتدخل في إدارته وفي شؤون مرافقه".

واعتبر أبو حلبية قرار ما يسمى بقائد شرطة الاحتلال بإغلاق مبنى باب الرحمة بشكل نهائي بالتدخل السافر الذي يهدف للسيطرة التدريجية على المرافق الخاصة بالمسجد الأقصى.

وبيّن أن هذا المبني مغلق أصلاً بقرار من شرطة الاحتلال منذ العام 2003 ويتم تجديد أمر إغلاقه سنوياً لمدة عام بقرار من المفتش العام في شرطة الاحتلال بغير وجه حق في مخالفة لكل المواثيق والأعراف الدولية.

واعتبر أبو حلبية القرار بالمستهتر والجائر، والذي لا يستند لأي مصوغ قانوني بل لحجج واهية، وطالب المقدسيين ودائرة الأوقاف الأردنية بالتصدي له وعدم القبول به.


 يذكر، أن قوات الاحتلال أغلقت مبنى باب الرحمة الواقع في الجهة الشرقية من المسجد الأقصى منذ العام 2003 بحجة استخدام الـمكان من قبل "لجنة التراث" (لا وجود لها الآن) التي تتهمها سلطات الاحتلال بـ"الإرهاب" ومنذ ذلك الوقت تصدر شرطة الاحتلال قراراً بإغلاقه لمدة عام يتم تجديده باستمرار، ومؤخراً توجهت نيابة الاحتلال باسم "القائد العام للشرطة" المدعو "روني الشيخ"، لما تسمى بمحكمة الصلح، مطالبة بإصدار أمر يقضي بإغلاق مبنى "باب الرحمة" في المسجد الأقصى بشكل مطلق.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

د.أسامة الأشقر

لمى خاطر ... القضية إنسان !

الثلاثاء 24 تموز 2018 - 10:55 ص

في عتمة الليل يأتيك اللصوص الخطّافون، تُمسِك بهم أسلحتُهم ذات الأفواه المفتوحة، يقتحمون البيوت بعيونهم الوقحة، وتدوس أقدامهم أرضاً طاهرة ... وفي علانية لا شرف فيها يقطعون الأرحام وينتهكون الحرمات يتعم… تتمة »