الاحتلال يشرع بهدم مبنى سكني وتجاري في القدس

تاريخ الإضافة الثلاثاء 15 آب 2017 - 8:00 ص    عدد الزيارات 2230    التعليقات 0    القسم هدم، أبرز الأخبار

        


شرعت آليات وجرافات تابعة لبلدية الاحتلال في القدس، بهدم بناية من طابقين تعود للمواطن عبد الله حمدان، وسط بلدة العيسوية وسط القدس المحتلة، بحجة البناء دون ترخيص.

ونقل مراسلنا في القدس عن عضو لجنة المتابعة في البلدة رائد أبو ريالة أن البناية شُيّدت قبل عشر سنوات، على بناء قديم عمره أكثر من خمسة عقود، وفيها شقق سكنية ومحال تجارية.

من جهته، قال عضو لجنة المتابعة في العيسوية ممد أبو حمص لمراسلنا إن قوات كبيرة من جنود الاحتلال يقدر عددها بين 400-500 جندي اقتحمت البلدة في الساعة الرابعة من فجر اليوم، ومنعوا المصلين من التوجه الى المسجد لصلاة الفجر، في حين انشغل ما بين 50 إلى 80 عامل بتفريغ المنزل والمحال التجارية من محتوياتها، ورميها في الشارع الرئيسي، تمهيداً لعملية الهدم التي ما زالت متواصلة حتى الآن.

وأوضح أبو الحمص انه سبق عملية الهدم تجريف أرضٍ زراعية تعود للمواطن فاروق مصطفى.

من جانبه، لفت أبو ريالة الى أن قوات الاحتلال ما زالت تفرض طوقا عسكريا محكما حول المنطقة والبناية المُستهدفة.

تغول الاستيطان الإسرائيلي بين الدعم الأمريكي والمواقف العاجزة

 الخميس 12 كانون الأول 2019 - 5:34 م

تعرّف على الخطوات الأمريكية، وكيف كان الرد الشعبي عليها؟

 الثلاثاء 10 كانون الأول 2019 - 2:26 م

الفصل الثالث| عين على الأقصى 2019

 الإثنين 9 كانون الأول 2019 - 3:46 م

تخريب أفق القدس

 الأربعاء 4 كانون الأول 2019 - 3:52 م

الفصل الثاني| عين على الأقصى 2019

 السبت 30 تشرين الثاني 2019 - 4:35 م

الفصل الأول| عين على الأقصى 2019

 الإثنين 25 تشرين الثاني 2019 - 1:27 م

شذرات من الحركة العلمية في القدس إبان العصور الإسلامية

 الخميس 14 تشرين الثاني 2019 - 3:09 م

الأونروا في شرق القدس

 الأربعاء 13 تشرين الثاني 2019 - 5:10 م

 

للاطلاع على أرشيف إصدارات المؤسسة، اضغط هنا 

براءة درزي

بأيدينا نعيد القدس!

الخميس 5 كانون الأول 2019 - 1:22 م

ترزح القدس اليوم تحت الاحتلال الإسرائيلي الذي يعمل على أن يزوّر تاريخ المدينة، وإعادة صياغة حاضرها، ليكون مستقبلها متوافقًا مع روايته، التي تلغي وجودًا عربيًا وإسلاميًا ضاربًا في عمق التاريخ، مستندة إ… تتمة »

براءة درزي

بلال وبهاء.. السّابقون على طريق الأقصى

الأحد 13 تشرين الأول 2019 - 12:11 م

 لم يكن العرس الفلسطيني الذي خرج الشابان بلال أبو غانم وبهاء عليان لعزف أنغام أهازيجه كأيّ عرس آخر. فبعد أسبوعين من انطلاق انتفاضة القدس، امتشق بلال وبهاء سكينًا ومسدسًا وأخبر كلٌ منهما والدته أنّه ذا… تتمة »