استشهاد شاب مقدسي في "باب الأسباط" بعد طعنه جندييْن إسرائيلييْن

تاريخ الإضافة الإثنين 13 آذار 2017 - 8:09 ص    عدد الزيارات 3352    التعليقات 0    القسم اعتقال، انتفاضة ومقاومة، أبرز الأخبار

        


استُشهد شاب مقدسي (25 عاما) صباح اليوم الإثنين في منطقة باب الأسباط (من أبواب القدس القديمة) برصاص قوات الاحتلال بعد تمكنه من طعن جنديّيْن من ما يسمى "حرس الحدود" بقوات الاحتلال، وُصفت إصابة أحدهما بالمتوسطة وآخر بالطفيفة.

وقال مراسلنا في القدس المحتلة بأن قوات الاحتلال أغلقت منطقة باب الأسباط بالكامل أمام المواطنين ومركباتهم، في حين ساد المنطقة توتر شديد امتد الى البلدة القديمة.

وفي تطور لاحق، اقتحمت قوات كبيرة من جنود الاحتلال، قبل قليل، حي جبل المكبر جنوب شرق القدس المحتلة في محاولة لدهم منزل الشهيد واعتقال والديْه ، وأكد بيان لشرطة الاحتلال بأن الشهيد من سكان الحي، وهو إبراهيم مطر، من حي الشقيرات بجبل المكبر.

في سياق آخر، شرع طلبة مدارس برشق قوات الاحتلال بالحجارة، والتي ترد بالقنابل الصوتية الحارقة والغازية السامة دون تسجيل اصابات مباشرة حتى الآن.

براءة درزي

بأيدينا نعيد القدس!

الخميس 5 كانون الأول 2019 - 1:22 م

ترزح القدس اليوم تحت الاحتلال الإسرائيلي الذي يعمل على أن يزوّر تاريخ المدينة، وإعادة صياغة حاضرها، ليكون مستقبلها متوافقًا مع روايته، التي تلغي وجودًا عربيًا وإسلاميًا ضاربًا في عمق التاريخ، مستندة إ… تتمة »

براءة درزي

بلال وبهاء.. السّابقون على طريق الأقصى

الأحد 13 تشرين الأول 2019 - 12:11 م

 لم يكن العرس الفلسطيني الذي خرج الشابان بلال أبو غانم وبهاء عليان لعزف أنغام أهازيجه كأيّ عرس آخر. فبعد أسبوعين من انطلاق انتفاضة القدس، امتشق بلال وبهاء سكينًا ومسدسًا وأخبر كلٌ منهما والدته أنّه ذا… تتمة »