طفلان مقدسيان يسلمان نفسيهما للاحتلال لقضاء مدة محكوميتهما

تاريخ الإضافة الأحد 20 تشرين الثاني 2016 - 10:22 م    عدد الزيارات 2069    التعليقات 0    القسم أبرز الأخبار، شؤون المقدسيين

        


 سلم الفتيان المقدسيان بكر محمود العباسي (16 عاما) وابن عمومته عمر داود العباسي (16عامًا) اليوم الأحد، نفسيهما لشرطة الاحتلال الصهيوني لقضاء محكوميتهما البالغة 12 شهرًا.
وقال مركز معلومات وادي حلوة إن الطفلين اعتقلا نهاية تموز عام 2015، من قبل عناصر من وحدة المستعربين، واعتدي عليهما بالضرب المبرح، وبعد أسبوعين أفرج عنهما بشرط الحبس المنزلي وبكفالة مالية، ووجهت لهما تهمة "إلقاء الزجاجات الحارقة".
وأوضح أن الطفلين العباسي قضيا 15 شهرًا بالحبس المنزلي، ثم حكما بالسجن الفعلي.

براءة درزي

بأيدينا نعيد القدس!

الخميس 5 كانون الأول 2019 - 1:22 م

ترزح القدس اليوم تحت الاحتلال الإسرائيلي الذي يعمل على أن يزوّر تاريخ المدينة، وإعادة صياغة حاضرها، ليكون مستقبلها متوافقًا مع روايته، التي تلغي وجودًا عربيًا وإسلاميًا ضاربًا في عمق التاريخ، مستندة إ… تتمة »

براءة درزي

بلال وبهاء.. السّابقون على طريق الأقصى

الأحد 13 تشرين الأول 2019 - 12:11 م

 لم يكن العرس الفلسطيني الذي خرج الشابان بلال أبو غانم وبهاء عليان لعزف أنغام أهازيجه كأيّ عرس آخر. فبعد أسبوعين من انطلاق انتفاضة القدس، امتشق بلال وبهاء سكينًا ومسدسًا وأخبر كلٌ منهما والدته أنّه ذا… تتمة »