تحويل أسير مقدسي للاعتقال الإداري لـ 3 أشهر

تاريخ الإضافة الأحد 12 حزيران 2016 - 9:19 م    عدد الزيارات 3530    التعليقات 0    القسم أبرز الأخبار، شؤون المقدسيين

        


أفاد محامي مؤسسة الضمير محمد محمود أن مخابرات الاحتلال حولت الشاب باسل أبو دياب للاعتقال الإداري لمدة ثلاثة أشهر بقرار من وزير جيش الاحتلال.
وأوضح أن المخابرات استدعت الجمعة الشاب أبو دياب للتحقيق في مركز توقيف وتحقيق "المسكوبية" غربي القدس، وفور وصوله تم تحويله للاعتقال الإداري لمدة ثلاثة أشهر، علمًا أنه أفرج عنه مطلع الشهر الجاري بعد التحقيق معه لأكثر من شهر في زنازين المسكوبية.
وكانت سلطات الاحتلال حولت الناشط المقدسي حسن الصفدي للاعتقال الإداري لمدة 6 أشهر، بقرار من وزير جيش الاحتلال.
وذكر المحامي محمود ان النيابة العامة وجهت لموكله الصفدي تهمة "السفر الى لبنان"، وقرر القاضي الإفراج عنه بشرط عدم السفر وبكفالة مالية، وبعد ذلك صدر القرار بتحويله للاعتقال الإداري، لافتًا إلى أن الصفدي خضع للتحقيق في زنازين المسكوبية. 

تغول الاستيطان الإسرائيلي بين الدعم الأمريكي والمواقف العاجزة

 الخميس 12 كانون الأول 2019 - 5:34 م

تعرّف على الخطوات الأمريكية، وكيف كان الرد الشعبي عليها؟

 الثلاثاء 10 كانون الأول 2019 - 2:26 م

الفصل الثالث| عين على الأقصى 2019

 الإثنين 9 كانون الأول 2019 - 3:46 م

تخريب أفق القدس

 الأربعاء 4 كانون الأول 2019 - 3:52 م

الفصل الثاني| عين على الأقصى 2019

 السبت 30 تشرين الثاني 2019 - 4:35 م

الفصل الأول| عين على الأقصى 2019

 الإثنين 25 تشرين الثاني 2019 - 1:27 م

شذرات من الحركة العلمية في القدس إبان العصور الإسلامية

 الخميس 14 تشرين الثاني 2019 - 3:09 م

الأونروا في شرق القدس

 الأربعاء 13 تشرين الثاني 2019 - 5:10 م

 

للاطلاع على أرشيف إصدارات المؤسسة، اضغط هنا 

براءة درزي

بأيدينا نعيد القدس!

الخميس 5 كانون الأول 2019 - 1:22 م

ترزح القدس اليوم تحت الاحتلال الإسرائيلي الذي يعمل على أن يزوّر تاريخ المدينة، وإعادة صياغة حاضرها، ليكون مستقبلها متوافقًا مع روايته، التي تلغي وجودًا عربيًا وإسلاميًا ضاربًا في عمق التاريخ، مستندة إ… تتمة »

براءة درزي

بلال وبهاء.. السّابقون على طريق الأقصى

الأحد 13 تشرين الأول 2019 - 12:11 م

 لم يكن العرس الفلسطيني الذي خرج الشابان بلال أبو غانم وبهاء عليان لعزف أنغام أهازيجه كأيّ عرس آخر. فبعد أسبوعين من انطلاق انتفاضة القدس، امتشق بلال وبهاء سكينًا ومسدسًا وأخبر كلٌ منهما والدته أنّه ذا… تتمة »