تقرير تلفزيوني يظهر مخططات صهيونية لبناء الهيكل مكان الاقصى

تاريخ الإضافة الأحد 16 حزيران 2013 - 9:00 م    عدد الزيارات 1499    التعليقات 0    القسم أرشيف الأخبار

        




بثت القناة العبرية الثانية تقريرًا تلفزيونيًا مطولًا، عن الإجراءات والخطط اليهودية الساعية لإقامة الهيكل المزعوم في المسجد الأقصى، مشيرة إلى قدسية المكان وما يعنيه لليهود في جميع أنحاء العالم.
وأظهر التقرير صلوات يهودية وشعائر تلمودية، تقام في أكثر من مكان في المسجد الاقصى، حيث ذكر أحدهم أنه يزور "جبل الهيكل"، فيما كان يقتحم الأقصى ليلة زفافه.
وبحسب التقرير فإن المستوطن كان يتمنى أن يقوم بشعائر زفافه كاملة في المسجد الأقصى، قائلًا يجب رفع وإزالة "الأوساخ" من هذا الموقع، وأضاف مشيرًا إلى قبة الصخرة أن المبنى مؤقت، ولو كان هناك حلقة في أعلاه لأمكن إزالته، حتى يبنى الهيكل بأسرع وقت ممكن.
وتذكر القناة الثانية، أن السجد الأقصى وما يسميه اليهود بمنطقة "الهيكل" تعتبر من أكثر الأماكن المقدسة في الشرق الأوسط لدى اليهود. وتضيف القناة، أن اليهود يتخذون من زياراتهم المتكررة للصلاة في الأقصى واقتحام باحاته، وقبة الصخرة، طريقًا لتهويده، واستطلاعًا لموقع الهيكل المزعوم مكان مسجد قبة الصخرة بالأقصى.
ويطالب اليهود المتدينون بإزالة القيود المفروضة على دخولهم للأقصى والصلاة فيه، ويدعون بأن شرطة الاحتلال تمنعهم من الدخول إليه بحجة "استفزاز المسلمين".
وأوضح التقرير أن هناك (12) حزبًا وحركة في (إسرائيل) تعمل من أجل القدس والمقدسات اليهودية، من أجل إقامة الهيكل المزعوم، وتحدث "يتسحاق رايتر" من معهد القدس للدراسات (الإسرائيلية) في عسقلان، أن خطاباتهم وخططهم تشمل هدم المساجد في القدس.
وأشار إلى أن الرؤية المستقبلية للقدس حسب المتدينين، تشمل قطارات خفيفة في القدس وطرقًا جديدة، من أجل نقل المسافرين إلى القدس والى الهيكل، فقط المطلوب هو الحصول على المصادقة على خطط البناء وبدء التنفيذ.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ



الكاتب: publisher

براءة درزي

برد الثلاجات إذ يغدو لهيبًا!

الخميس 12 أيلول 2019 - 3:06 م

لا ينفكّ الاحتلال يستغلّ جثامين الشهداء ومقابر الأرقام ضمن وسائل الضبط والعقاب التي يسعى عبرها إلى ترويض الفلسطينيين، وخلق مجتمع خانع راضٍ بالاحتلال، تارك للمقاومة، نابذٍ لها، معرضٍ عنها. وتتحالف أذرع… تتمة »

علي ابراهيم

خمسون عامًا على الجريمة.. والأقصى حيٌّ فينا

الثلاثاء 20 آب 2019 - 4:48 م

كثيرةٌ هي المشاهد التي تؤثر بك تأثيرًا شديدًا، وتغير في كنهك أمرًا صغيرًا لا تدركه، ولكنه عميق الأثر، غائر المعنى.. وكثيرة أيضًا تلك الأسئلة البسيطة الساذجة ولكنها وفي ثوب البساطة تزخر بأعظم المعاني، … تتمة »