حمود: القدس أمانة في أعناقكم وسيسأل عنها الجميع فلا تتركوها لوحدها

تاريخ الإضافة الخميس 7 شباط 2013 - 3:55 م    عدد الزيارات 4219    التعليقات 0    القسم أخبار المؤسسة

        



تعقيبًا على التقرير الذي أطلقته مؤسسة القدس الدولية "حال القدس 2012: قراءة في الأحداث والمآلات"، خلال مؤتمر صحفي لها اليوم في فندق السفير في العاصمة اللبنانية بيروت ، حيث إستضافت قناة الجزيرة المدير العام للمؤسسة الأستاذ ياسين حمود في نشرتها الإخبارية " نشرة الحصاد " .
و أشار حمود خلال مداخلته إلى تصاعد عملية التهويد الشرسة في القدس بشكل غير مسبوق ، فكان عام 2012 الأشرس بالنسبة للأعوام السابقة ،وهذا ما أصبح واضحًا للعالم أجمع .
فعلى صعيد المسجد الأقصى ، فقد برزت الدعوات العلنية لتقسيم المسجد بين المسليمن واليهود، وهذا ما ترجمه النائب إرئييه الداد من خلال مشروع قدمه للكنيست لتقسيم المسجد الأقصى ضمن إطار زمني محدد حيث يحق للمسلمين الصلاة في المسجد يوم الجمعة  في حين يكون السبت مخصصًا لليهود .
وأضاف حمود أن اقتحامات المسجد الأقصى من قبل المستوطنيين والسياح اليهود أصبحت شبه يومية ، كما برز تغير واضح في سلوك الشعب الإسرائليي، حيث أظهر إستطلاع للرأي نشرته صحيفة معاريف الإسرائيلية يوضح أن أكثر من 71 بالمئة من الإسرائلين يؤيدون الصلاة داخل  المسجد الأقصى .

وفي سؤال حول القمة الإسلامية المنعقدة في مصر ، أجاب حمود :" أرسلنا السنة الماضية رسالة إلى لقمة الإسلامية للوقوف أمام مسؤولياتها والدفاع عن القدس وأهلها لكن بيانهم الختامي لم يرق لأدنى متطلبات المقدسيين ، وها نحن اليوم أمام القمة الحالية ، حيث وجهه الشيخ يوسف القرضاوي ،أمين عام المؤسسة، رسالة إلى المجتمعين في القاهرة طالبهم بدعم القدس والمقدسيين ، لكنهم لم يلقو بالًا للمقدسيين بل تركونهم لوحد في مواجهة غطرسة الاحتلال وعنصريته .

وختم حمود قائلا :" كلمتنا اليوم لأمتنا العربية والإسلامية ولأحرار العالم، فالقدس أمانة في أعناقكم وسيسأل عنها الجميع فلا تتركوها لوحدها تواجه غطرسة الاحتلال الاسرائيلي .




الكاتب: publisher

براءة درزي

بلال وبهاء.. السّابقون على طريق الأقصى

الأحد 13 تشرين الأول 2019 - 12:11 م

 لم يكن العرس الفلسطيني الذي خرج الشابان بلال أبو غانم وبهاء عليان لعزف أنغام أهازيجه كأيّ عرس آخر. فبعد أسبوعين من انطلاق انتفاضة القدس، امتشق بلال وبهاء سكينًا ومسدسًا وأخبر كلٌ منهما والدته أنّه ذا… تتمة »

براءة درزي

برد الثلاجات إذ يغدو لهيبًا!

الخميس 12 أيلول 2019 - 3:06 م

لا ينفكّ الاحتلال يستغلّ جثامين الشهداء ومقابر الأرقام ضمن وسائل الضبط والعقاب التي يسعى عبرها إلى ترويض الفلسطينيين، وخلق مجتمع خانع راضٍ بالاحتلال، تارك للمقاومة، نابذٍ لها، معرضٍ عنها. وتتحالف أذرع… تتمة »