ندّد بقرار بناء 3 آلاف وحدة استيطانية في المدينة

المفتي حسين يحذر من تداعيات بناء كنيس يهودي في القدس

تاريخ الإضافة الثلاثاء 4 كانون الأول 2012 - 9:17 ص    عدد الزيارات 2036    التعليقات 0    القسم أرشيف الأخبار

        


حذر الشيخ محمد حسين المفتي العام للقدس خطيب المسجد الأقصى المبارك، من تداعيات بناء كنيس جديد يحمل اسم "جوهرة إسرائيل" يبعد نحو مائتي متر عن المسجد الأقصى من جهته الغربية، مبيناً خطورة تعمد تطويق المسجد المبارك بسلسلة من الكنس والحدائق التلمودية، والتي كان منها كنيس الخراب، وذلك سعياً لتهويد المسجد الأقصى المبارك، وطمس كل أثر إسلامي وعربي في مدينة القدس والمناطق الفلسطينية المحيطة بها، في إطار سياسة مبرمجة تهدف إلى فرض الأمر الواقع على الأرض من خلال الإجراءات المباشرة وغير المباشرة التي تخدم هذا الهدف.
وأكد على أن مدينة القدس إسلامية الوجه، عربية الهوية، ولن يسلبها الاحتلال هذه الحقيقة مهما أوغل في الإجرام وتزييف الحقائق.
وفي سياق متصل، ندد المفتي بقرار سلطات الاحتلال بناء 3000 وحدة سكنية في المستوطنات المحيطة بالقدس، والمقامة على أراضي المواطنين الفلسطينيين، وأضاف أن سلطات الاحتلال تواصل محاربة أبناء الشعب الفلسطيني، وتفرض أمراً واقعاً على الأراضي الفلسطينية من خلال إقامة المستوطنات وتوسعتها.
وحذر من محاولة سلطات الاحتلال الانتقام من المجتمع الدولي لمنحه الشرعية للدولة الفلسطينية، وذلك من خلال تنفيذها لسياساتها التعسفية والظالمة تجاه الشعب الفلسطيني ومقدساته.
وناشد العالم أجمع بحكوماته ومنظماته ومؤسساته وهيئاته التي تعنى بالسلام والإنسان والمقدسات العمل على ثني إسرائيل عما تخطط له من تدمير للمدينة المقدسة، ودرء الأخطار المحدقة بالمسجد الأقصى المبارك ومدينة القدس والقضية الفلسطينية, مطالباً محبي السلام في العالم بالوقوف في وجه آلة العدوان الصهيوني التي تمارس أبشع جرائم الحرب ضد أبناء فلسطين بعامة، ومدينة القدس وأبنائها بخاصة.



المصدر: خاص مدينة القدس - الكاتب: publisher

علي ابراهيم

نفش العهن في الحديث عن صفقة القرن

السبت 1 شباط 2020 - 2:17 م

 وممّا أورده المؤرخ الكبير أبو الفضل محمد بن النهروان من الأحداث التي جرت في منطقتنا العربية، في العقد الأول من الألفية الثالثة، تلك الخطة الأمريكية التي أرادت إنهاء القضية الفلسطينية، وروجت لها على أ… تتمة »

براءة درزي

عن "إقامة الصلاة" في باب الرحمة..

الثلاثاء 14 كانون الثاني 2020 - 4:24 م

حملة محمومة من الاعتداءات شنّها الاحتلال منذ مطلع عام 2020 في باب الرحمة: اقتحام للمصلى، واعتداءات على المصلين بالضرب والسّحل، واعتقالات بالجملة، وقرارات بالإبعاد؛ وذلك في سياق متّصل باعتداءاته التي ب… تتمة »