قيادات الداخل تستنكر الإساءة للنبي عيسى والاعتداء على دير اللطرون

تاريخ الإضافة الأربعاء 5 أيلول 2012 - 10:55 ص    عدد الزيارات 1923    التعليقات 0    القسم أرشيف الأخبار

        


استنكرت لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية في الداخل الفلسطيني "إقدام متطرفين يهود على الإساءة لنبي الله عيسى عليه السلام والاعتداء على دير اللطرون الواقع غربي مدينة القدس وإضرام النار فيه، وكتابة شعارات تحريضية، عنصرية وسافلة، تعكس نفسية العصابات التي أقدمت على تنفيذ هذا العمل الجبان والمستهجن".
وطالبت لجنة المتابعة "شرطة الاحتلال بالتحقيق للوصول إلى المخربين الذين أقدموا على هذا العمل وتقديمهم للقضاء معاقبتهم، دون تصوير هذه الفعلة على أنها مجرد رد فعل عابر بسبب غضب المستوطنين على ضوء إخلاء البؤرة الاستيطانية العشوائية (ميغرون)، وبالتالي عدم التساهل مع الفاعلين، خاصة أن هذا الاعتداء ليس الأول من نوعه، فقد سبق لهذه العصابات الاعتداء على دور عبادة إسلامية ومسيحية وعلى العديد من المباني والمؤسسات الفلسطينية على جانبي الخط الأخضر".
ورأت المتابعة "ان مؤسسة الاحتلال بمختلف أذرعها وعلى ضوء نهجها العنصري وتوجهاتها اليمينية المتطرفة، هي الراعي الرسمي لمثل هذه الأعمال العدوانية والعنصرية ضد العرب والمعالم والمؤسسات العربية".


المصدر: خاص مدينة القدس - الكاتب: publisher

براءة درزي

بلال وبهاء.. السّابقون على طريق الأقصى

الأحد 13 تشرين الأول 2019 - 12:11 م

 لم يكن العرس الفلسطيني الذي خرج الشابان بلال أبو غانم وبهاء عليان لعزف أنغام أهازيجه كأيّ عرس آخر. فبعد أسبوعين من انطلاق انتفاضة القدس، امتشق بلال وبهاء سكينًا ومسدسًا وأخبر كلٌ منهما والدته أنّه ذا… تتمة »

براءة درزي

برد الثلاجات إذ يغدو لهيبًا!

الخميس 12 أيلول 2019 - 3:06 م

لا ينفكّ الاحتلال يستغلّ جثامين الشهداء ومقابر الأرقام ضمن وسائل الضبط والعقاب التي يسعى عبرها إلى ترويض الفلسطينيين، وخلق مجتمع خانع راضٍ بالاحتلال، تارك للمقاومة، نابذٍ لها، معرضٍ عنها. وتتحالف أذرع… تتمة »