شاب مقدسي يرقد في منزله بعد اعتداء مخابرات الاحتلال عليه بوحشية

تاريخ الإضافة الإثنين 23 تموز 2012 - 10:20 ص    عدد الزيارات 1656    التعليقات 0    القسم أرشيف الأخبار

        


يرقد الشاب غيث ناصر غيث، 22 عاما، من سكان حارة باب حطة بالبلدة القديمة في القدس المحتلة، في منزله وهو يعاني ي من آلام شديدة وحالة دوران جراء الاعتداء عليه من قبل عناصر من مخابرات الاحتلال خلال التحقيق معه قبل ايام في مركز التوقيف والتحقيق "المسكوبية" غربي القدس.
وكانت مخابرات وشرطة الاحتلال اقتحمت منزل الشاب المقدسي الاربعاء الماضي ولم تجده، واتصلت به المخابرات وهددته وقالت له ان لم يحضر من مكان عمله فسيتم اعتقال والدته؛ وسلم الشاب غيث نفسه لمركز توقيف "القشلة" داخل البلدة القديمة، ومن هناك تم اقتياده وهو مكبل اليدين والقدمين ومعصوب العينين الى مركز "المسكوبية".
وقال غيث بأن مخابرات الاحتلال وجهت له تهمة التحريض والمشاركة في المسيرة التي انطلقت من باب العمود حتى المسجد الأقصى قبل نحو عشرة أيام والانتماء لتنظيم شباب الأقصى.
وأضاف انه رفض الاجابة الا أمام محاميه، حينها تم الاعتداء عليه بالضرب والشتائم وتناوب خمسة من المحققين على ضربه بكافة انحاء جسده وطرحوه ارضا وداسوا عليه ما أدى إلى اصابته بنزيف من الدماء من فمه وتجمعت الدماء في رقبته وخلف أذنه وبآلام شديدة في الظهر ورضوض بجسده ويديه وساقيه مكان القيود.
وقال غيث: "في اليوم الثاني عرضوني على محكمة الصلح وخلال وجودي امام القاضي قمت بنزع قميصي لرؤية آثار الضرب، ولكني فوجئت بالقاضي يقول لي أنت الآن موجود بالمحكمة من أجل قضية أخرى، أما بالنسبة لضربك فبإمكانك رفع شكوى ضد المحققين، وهنا ليس مستشفى لتعرض جسدك".
وأضاف: "طلب مني القاضي التوقيع على أمر يمنعني من دخول المسجد الأقصى لمدة شهر، وقد رفضت التوقيع عليه فقدمت النيابة العامة استئنافا على القرار لمحكمة الاحتلال المركزية وبعدها أطلق سراحي بعد توقيع والدي على كفالة بقيمة ألفي شيكل".

 

 

 


المصدر: خاص مدينة القدس - الكاتب: publisher

علي ابراهيم

نفش العهن في الحديث عن صفقة القرن

السبت 1 شباط 2020 - 2:17 م

 وممّا أورده المؤرخ الكبير أبو الفضل محمد بن النهروان من الأحداث التي جرت في منطقتنا العربية، في العقد الأول من الألفية الثالثة، تلك الخطة الأمريكية التي أرادت إنهاء القضية الفلسطينية، وروجت لها على أ… تتمة »

براءة درزي

عن "إقامة الصلاة" في باب الرحمة..

الثلاثاء 14 كانون الثاني 2020 - 4:24 م

حملة محمومة من الاعتداءات شنّها الاحتلال منذ مطلع عام 2020 في باب الرحمة: اقتحام للمصلى، واعتداءات على المصلين بالضرب والسّحل، واعتقالات بالجملة، وقرارات بالإبعاد؛ وذلك في سياق متّصل باعتداءاته التي ب… تتمة »