التحذير من مخطط حفريات عميقة وإقامة مبانٍ ملاصقة للمسجد الأقصى

تاريخ الإضافة الخميس 16 أيلول 2010 - 3:33 م    عدد الزيارات 2226    التعليقات 0    القسم أرشيف الأخبار

        


حذّرت "مؤسسة الأقصى للوقف والتراث من مخاطر مخطط جديد للاحتلال وأذرعه التنفيذية في القدس المحتلة.

 

وقالت، في بيان وصل "موقع مدينة القدس" نسخة منه اليوم إن جهات احتلالية تنوي إقامة بناء مسطح وطابق سفلي جديد بمساحة 600م2 أسفل ساحة البراق تسبقه عمليات حفر كبيرة ملاصقة للمسجد الأقصى وتحديدا عند حائط وساحة البراق من الجهة الغربية للمسجد الأقصى المبارك، وذلك ضمن مخطط احتلالي شامل لتهويد ساحة وحائط البراق ومحيط المسجد الأقصى فوق الأرض وتحتها .

 

وأوضح البيان أنه من المفترض أن تصادق "لجنة التخطيط والبناء المحلية" في بلدية الاحتلال بالقدس هذه الأيام على المخطط الجديد المذكور. مؤكداً مواصلة سلطات الاحتلال تنفيذ حفريات واسعة وعميقة في أقصى غرب ساحة البراق كجزء من المخطط المذكور.

 

ولفت البيان إلى خبرٍ نشرته صحيفة "زمان يروشالايم" العبرية مؤخراً جاء فيه أن مخطط بناء شامل لمنطقة ساحة البراق "لجنة الترميم والحفظ" التابعة لبلدية الاحتلال في القدس بمشاركة "سلطة تطوير القدس" " و "صندوق إرث المبكى" و "سلطة الآثار" وبلدية الاحتلال في القدس يفترض أن يتم المصادقة عليه في "لجنة التخطيط والبناء" في هذه الأيام.

 

وقالت الصحيفة العبرية إن المخطط المذكور يتضمن مخطط لبناء مسطح سفلي جديد أسفل ساحة البراق بمساحة 600 م2، سيستعمل كمركز للزوار، وأشارت إلى "أن إقامة وبناء هذا الطابق والمسطح سيسبقه تنفيذ حفريات عميقة إضافية في الموقع، وإلى حين استكمال المبنى الجديد سيتمكن الزوار من الوصول إلى ساحة وحائط البراق عبر طابقين منفردين، مما سيضاعف عدد الزوار".

 

وختمت الصحيفة خبرها بأن تنفيذ المخطط بعد المصادقة عليه سيكون سريعاً كوْن وجود متبرع سيتكفل بتكاليف المشروع مهما بلغ حجم تكلفته الباهظة.

 

وحذّرت مؤسسة الأقصى في بيانها من مخاطر وتبعات هذا المخطط الجديد، وأشارت إلى "أن تنفيذ مثل هذا المخطط بجانب المخططات الأخرى سيشكل خطراً مباشراً على بناء المسجد الأقصى المبارك وعلى حائط البراق الذي هو جزء لا يتجزأ من المسجد، خاصة وأن الحديث يدور عن حفريات وأبنية أسفل الأرض ملاصقة للمسجد الأقصى، ومن الصعب رصد حقيقة ما يجري تحت الأرض".

 

وأكدت المؤسسة "أن المخطط جزء من مخططٍ شامل لتهويد حائط وساحة البراق، خاصة تحت الأرض، وأن هذا المشروع التهويدي، وبحسب القرائن والمشاهدات الميدانية، فإنه سيرتبط بشبكة الأنفاق التي يحفرها الاحتلال أسفل وفي محيط المسجد الأقصى، ضمن تنفيذ مخطط كبير لإيجاد حيّز يهودي استيطاني أسفل الأرض في البلدة القديمة بالقدس، وكذلك أسفل المسجد الأقصى ومحيطه الملاصق".

 

ولفتت المؤسسة إلى قيام طاقمها قبل أيام بزيارة ميدانية للموقع المذكور، والذي رصد وشاهد مواصلة الاحتلال تنفيذ حفريات عميقة وكبيرة في أقصى غرب ساحة البراق، وهي الحفريات التي لم تتوقف منذ أكثر من ثلاث سنوات.

 

وأكدت المؤسسة "أن الحفريات الأخيرة يرافقها عمليات بناء إنشاءات خشبية جديدة، تدل على أن الاحتلال سينفذ عمليات حفرية واسعة وعميقة وطويلة الأمد في الموقع المذكور، ضمن تنفيذ مخطط المسطح السفلي الجديد أسفل ساحة البراق".

 

وأضافت المؤسسة أن الاحتلال يفرض وقائع على الأرض في كل يوم، تترافق مع تدمير المعالم الإسلامية والعربية، وأنه يسابق الزمن في تهويد أسفل ومحيط المسجد الأقصى.


المصدر: خاص بموقع مدينة القدس - الكاتب: mohman

براءة درزي

عن "إقامة الصلاة" في باب الرحمة..

الثلاثاء 14 كانون الثاني 2020 - 4:24 م

حملة محمومة من الاعتداءات شنّها الاحتلال منذ مطلع عام 2020 في باب الرحمة: اقتحام للمصلى، واعتداءات على المصلين بالضرب والسّحل، واعتقالات بالجملة، وقرارات بالإبعاد؛ وذلك في سياق متّصل باعتداءاته التي ب… تتمة »

علي ابراهيم

كيف أحرّر بيت المقدس 1

الإثنين 13 كانون الثاني 2020 - 7:46 م

أن أعرفها عن قُربيشكل تحرير بيت المقدس من الاحتلال الإسرائيلي غايةً سامية لكل غيورٍ من أبناء الأمة من المحيط إلى الخليج، فالقدس مهوى القلوب والأفئدة، أرض الإسراء ومحضن الأنبياء، وهي وصية الرسول  وأما… تتمة »