هدْم مبنىً سكنيٍ ثالث في القدس والاعتداء على أصحابه

تاريخ الإضافة الإثنين 2 تشرين الثاني 2009 - 10:59 م    عدد الزيارات 2405    التعليقات 0    القسم أرشيف الأخبار

        


 


هدمت جرافات تابعة لبلدية الاحتلال في القدس مبنىً سكني في منطقة وادي الدم بحي بيت حنينا شمال مدينة القدس المحتلة، بحجة عدم الترخيص وعدم احترام قرارات البلدية.

 

وأفادت الحاجة سهام الشويكي " أم محمد":" في حديث خاص بـ"موقع مدينة القدس" أن طاقم بلدية الاحتلال برفقة أعداد كبيرة من الحرس الحدود والقوات الخاصة، اقتحموا المنزل بصورة استفزازية وبشعة وأمهلتم مدة 5 دقائق للخروج من المنزل.

 

وأضافت " أم محمد": أن منزلها شيد منذ عام 1967، بعد أن تم تهجيرها من منزلها في "حارة الشرف" داخل أسوار البلدة القديمة، واستذكرت أن مسلسل تهجيرها أعيد مرتين المرة الأولى منذ عام 1967 والمرة الثانية عام 2009.

 

وقالت:" إن المنزل يقطنه نحو 15 نفراً مكون من ثلاث غرف، وان لها حفيد من ذوي الاحتياجات الخاصة  ويعاني من حالة نفسية، زرعت قوات الاحتلال الخوف في قلب ابن التسع سنوات".

 

وذكرت العيادة القانونية في مؤسسة المقدسي لتطوير المجتمع في بيان عاجل وصل "موقع مدينة القدس" نسخة منه، بأن المبنى يعود للمواطن: ماجد محمد حسن الرجبي وتقطنه عائلة مكونة من سبعة عشر فرداً أكثر من نصفهم من الأطفال، ومساحة المنزل الإجمالية 120 متر مربع.

 

وأضاف البيان أنه صاحب عملية الهدم اعتداء من عناصر وشرطة الاحتلال على أفراد العائلة وتم إطلاق كلاب متوحشة برفقة الجنود على أفراد العائلة؛ الأمر الذي أدى إلى وقوع العديد من الإصابات، وتم نقل زوجة ماجد الرجبي إلى المستشفى لتلقي العلاج، فيما اعتقلت قوات الاحتلال الشقيقين حربي وماجد واقتادتهما إلى جهة مجهولة بعد الاعتداء عليهما بالضرب المبرح.

 

وكانت سلطات الاحتلال هدمت اليوم مبنيين سكنيين في حي الثوري سلوان جنوب المسجد الأقصى ويعودان لعائلتي الشويكي والقواسمي ويؤويان 35 فرداً أكثر من نصفهم من الأطفال.

 

واستنكرت العيادة القانونية في مؤسسة المقدسي موجة الهدم الجديدة لسلطات الاحتلال بحق منازل المواطنين في القدس، وقالت في بيانها إن عمليات الهدم التي تمت اليوم شردت نحو خمسين فرداً في الشوارع وبات أفراد هذه العائلات يفترشون الأرض ويلتحفون السماء في أحوال طقسٍ ماطرة وشديدة البرودة.
وطالبت المؤسسة المجتمع الدولي ومؤسساته بالتدخل لوقف هذه السياسات والممارسات التي تعتبر انتهاكاً صريحا لمواثيق جنيف ولكافة القوانين والشرائع الدولية.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


المصدر: خاص بموقع مدينة القدس - الكاتب: mohman

علي ابراهيم

نفش العهن في الحديث عن صفقة القرن

السبت 1 شباط 2020 - 2:17 م

 وممّا أورده المؤرخ الكبير أبو الفضل محمد بن النهروان من الأحداث التي جرت في منطقتنا العربية، في العقد الأول من الألفية الثالثة، تلك الخطة الأمريكية التي أرادت إنهاء القضية الفلسطينية، وروجت لها على أ… تتمة »

براءة درزي

عن "إقامة الصلاة" في باب الرحمة..

الثلاثاء 14 كانون الثاني 2020 - 4:24 م

حملة محمومة من الاعتداءات شنّها الاحتلال منذ مطلع عام 2020 في باب الرحمة: اقتحام للمصلى، واعتداءات على المصلين بالضرب والسّحل، واعتقالات بالجملة، وقرارات بالإبعاد؛ وذلك في سياق متّصل باعتداءاته التي ب… تتمة »