14 نوفمبر ...الحرب الإلكترونية على إسرائيل دعمًا للأقصى

تاريخ الإضافة الإثنين 10 تشرين الثاني 2014 - 9:36 ص    عدد الزيارات 2986    التعليقات 0    القسم التفاعل مع المدينة، أبرز الأخبار

        



حددت منظمة أنونيموس، يوم الجمعة القادمة (14-11)، موعدا للحرب الإلكترونية على الكيان الصهيوني، ضمن حملة بعنوان "عملية حماية الأقصى".
وبحسب موقع المجد الأمني، فإن الاعتداءات الصهيونية المتكررة على المسجد الأقصى، أثارت حفيظة منظمة أنونيموس لتعلن عن تكثيف الجهود بين هكر العالم لضرب المواقع الإلكترونية والمؤسسات الحكومية والبنوك وكل ما يعمل على الإنترنت فى دولة الكيان.


وذكر الموقع أن المنظمة حددت الرابع عشر من نوفمبر، يوما الهجوم، وتوعدت مجموعة أنونيموس بدك وتعطيل المنشآت التكنولوجية والعسكرية للكيان ردا على اعتداءات القدس وإغلاقه في وجه المصلين.
يشار أن منظمة الهكر العالمية "أنونيموس" شنت هجمات سابقة، واخترقت العديد من المواقع الصهيونية المدنية والعسكرية عبر الإنترنت، وعطلت تحويل ونشر العديد من الحسابات البنكية، حتى صفارات الإنذار دوت بعد أن تمكن الهكر من التحكم بها لنشر الرعب والهلع داخل الكيان.