الجالية الإسلامية في الدانمرك تنظم مسيرة مناصرة للأقصى

تاريخ الإضافة السبت 1 تشرين الثاني 2014 - 11:42 م    عدد الزيارات 2837    التعليقات 0    القسم التفاعل مع المدينة، أبرز الأخبار

        


 الجالية الإسلامية في الدانمرك تنظم مسيرة مناصرة للأقصى

نظم المئات من أبناء الجالية العربية والإسلامية ومناصرون دانمركيون، أمس الجمعة، مسيرة "غضب" نصرة للأقصى والقدس في مدينة أورهوس شمال الدانمارك، بدعوة من "اتحاد الجمعيات من أجل فلسطين".
وانطلقت المسيرة من ساحة البازار فيست في منطقة برابراند، لتصدح الحناجر أثناء المسير بصيحات "لبيك يا أقصى" و "لبيك يا قدس" و "على القدس رايحين شهداء بالملايين".
وتوقفت المسيرة في ساحة مقر النوادي وسط منطقة جيليروب، حيث ألقى رضوان منصور  كلمة "اتحاد الجمعيات من أجل فلسطين"، تحدث فيها عن المكانة الدينية والتاريخية للقدس وبشكل خاص المسجد الأقصى.
 وأشاد منصور بما وصفه "صمود أهل القدس ورباطهم، الذين يدافعون عن أولى القبلتين وثالث الحرمين بأجسادهم العارية، ضدّ الممارسات الإجرامية التي يقوم بها الاحتلال "الإسرائيلي" بحق الشعب الفلسطيني الأعزل في مدينة القدس".
وأكد على أن "الاحتلال يهدف لتهويد القدس وبناء هيكله المزعوم، وفرض التقسيم الزماني والمكاني للأقصى كما حدث في المسجد الإبراهيمي في الخليل".
 وحضّ المتحدث الجميع على المشاركة في الفعاليات المناصرة للشعب الفلسطيني "حتى إنهاء الاحتلال، وتحقيق تطلعاته وآماله في الاستقلال والحرية".