الأردن يطالب مجلس الأمن بعقد جلسة طارئة لبحث ملف الاستيطان في القدس

تاريخ الإضافة الثلاثاء 28 تشرين الأول 2014 - 10:52 ص    عدد الزيارات 3143    التعليقات 0    القسم التفاعل مع المدينة

        


توجّه الأردن إلى مجلس الأمن الدولي بطلب عقد جلسة طارئة لبحث مشاريع الاستيطان الاسرائيلية في مدينةالقدس المحتلة.

وجاء الطلب الأردني وهو عضو دوري في مجلس الأمن الدولي، في أعقاب طلب مماثل تقدمت به السلطة الفلسطينية لبحث الملف ذاته، في حين قلّلت مصادر إسرائيلية من احتمال التئام أعضاء المجلس الدولي خلال الأيام القليلة المقبلة استجابة للمطالب الفلسطينية والأردنية.

من جانبه، وصف وزير الخارجية الأردني ناصر جودة قرارات البناء الاستيطاني في أحياء القدس بأنها "خرق واضح للقانون الدولي وصفعة قوية للجهود المبذولة لإعادة إطلاق المفاوضات الفلسطينية - الإسرائيلية الرامية لتجسيد حل الدولتين"، وفق تقديره.

ويذكر أن الطلب الفلسطيني لا يقتصر على بحث الاستيطان في القدس المحتلة، بل أنه يتضمن مطالبة لمجلس الأمن بالعمل على وقف ما وصفه الموجة الجديدة من مشاريع الاستيطان التي أقرتها الحكومة الإسرائيلية.

وكان رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو قد أكد في كلمة ألقاها أمس الاثنين (27|10)، أمام البرلمان الإسرائيلي "الكنيست"، على حق الجانب الإسرائيلي في البناء داخل القدس ومحيطها، وكذلك توسيع الكتل الاستطانية الكبرى التي ستبقى تحت السيادة الاسرائيلية ضمن أي تسوية مستقبلية، على حد تأكيده.

خدمة قدس برس