معركة حقيقية في قلنديا تسفر عن ارتقاء شهيد

تاريخ الإضافة الثلاثاء 1 آذار 2016 - 11:21 ص    عدد الزيارات 679    التعليقات 0    القسم انتفاضة القدس ، أبرز الأخبار

        


شهد مخيم قلنديا شمال القدس المحتلة، طوال ساعات الليلة الماضية، معركة حقيقية، استمرت حتى فجر اليوم، شنها المئات من جنود الاحتلال تساندهم مروحيات عسكرية، أسفرت عن استشهاد صحفي وإصابة نحو 15 شابًا بالرصاص الحي والمعدني. كما أصيب خمسة من جنود الاحتلال واحتراق سيارة عسكرية.

وأكدت مصادر في مخيم قلنديا استشهاد الشاب اياد عمر سجدية (22 عامًا) وهو طالب في كلية الاعلام بجامعة القدس في سنته الرابعة، وأحد أعضاء مركز قلنديا الاعلامي، جراء اصابته برصاص قناص صهيوني من جيش الاحتلال، حيث وصل الى مجمع فلسطين الطبي بمدينة رام الله شهيدًا.

ونقل مراسلنا في القدس عن مصادر محلية في المخيم وأخرى عن مواقع عبرية تأكيدهم أن ما بين 1300-1500 جندي من قوات الاحتلال اقتحموا المخيم في ساعات متأخرة من مساء أمس، من كافة الجهات، تعززهم عشرات الآليات وناقلات الجند والجرافات، وتساندهم مروحيات مقاتلة من طراز "أباتشي"، ودارت اشتباكات مع شبان المخيم، استمرت حتى الساعة الثانية والنصف فجر اليوم، استخدمت خلالها قوات الاحتلال الرصاص الحي بكثافة، وقنابل الصوت والغاز السام المسيل للدموع، بحجة البحث عن "جنديين "اسرائيليين" مستجدين" وهما من عناصر الوحدات المستعربة بقوات الاحتلال، ضلا طريقهما ودخلًا إلى المخيم.

وحسب رواية الاحتلال، فإن "جيبا" من نوع "تويوتا" يستقله جنديان "مستعربان" من قوات الاحتلال اقتحما مخيم قلنديا، وحينما اكتشف الشبان أمرهما أمطروا السيارة بالحجارة وأحرقوها؛ ما دعاهما للفرار إلى مقبرة المخيم والاختباء هناك، قبل أن تصل على الفور تعزيزات احتلالية كبيرة وتخرجهما من المخيم.

وفرضت قوات الاحتلال خلال العملية العسكرية طوقا عسكرياً مشددًا على المخيم، وحولته إلى منطقة عسكرية مغلقة، فيما شوهدت سيارات اسعاف تابعة للاحتلال تنقل مصابين في صفوف الجنود الذين اقتحموا المخيم.

وأقرت ناطقة باسم شرطة الاحتلال بإصابة 5 جنود في المواجهات، بجروح بين متوسطة وطفيفة، وجرى نقلهم للمشافي غربي القدس.

وكانت مصادر محلية أكدت أن شبان المخيم احرقوا الجيب العسكري الا ان الجنديين هربا منه وتفرقا في المخيم، وانقطع الاتصال بالجنديين لبعض الوقت ثم تمكن أحدهما من الاتصال بقيادته التي دفعت بتعزيزات كبيرة للمكان، وبدأت بأعمال تمشيط واسعة عن الجندي الآخر، استخدمت فيها طائرات مروحية، وقد اندلعت مواجهات عنيفة في المخيم قبل أن تعلن تلك القوات في نهاية العملية تمكنها من إخلاء الجنديين، فيما أعلن عن إصابة 3 جنود آخرين، واثنين من الشبان الفلسطينيين في المواجهات الدائرة.

واندلع حريق في منزل يعود لعائلة السلايمة في حي المطار قرب مخيم قلنديا، إثر استهداف قوات الاحتلال له بالقنابل والرصاص.
ومنعت قوات الاحتلال سيارات الإسعاف من دخول المخيم، واحتجزتها على المدخل الرئيسي له.
 

 

 

 

 

 

 

 

 

محمد أبو طربوش

التحية لشيخ الأقصى رائد صلاح في عرينه

الثلاثاء 29 آب 2017 - 3:39 م

  هناك رجال غيّروا التاريخ وأعطوا برهانهم فصدقوا ما عاهدوا الله عليه وصدّقوا، قرنوا أقوالهم بأفعالهم في زمن عزّ فيه الرجال ثم مضوا في طريق الحق لا يخافون في الله لومة لائم، رجال إذا ذكر الوطن ذكروا وم… تتمة »