الشيخ صبري يطالب الأردن بالتدخل لوقف سياسة الإبعاد عن الأقصى

تاريخ الإضافة الأربعاء 13 كانون الثاني 2016 - 2:25 م    عدد الزيارات 1070    التعليقات 0    القسم تقارير إخبارية، شؤون المقدسات

        


طالب رئيس الهيئة الإسلامية العليا في القدس المحتلة، الشيخ عكرمة صبري، الأوقاف الأردنية بضرورة التحرّك السياسي والدبلوماسي العاجل، للضغط على سلطات الاحتلال حتى تتراجع عن سياستها العدوانية تّجاه المصّلين في المسجد الأقصى واستمرارها في إبعادهم عنه دون وجه حق.

وانتقد الشيخ صبري، في تصريحات صحفية له، انشغال المجتمعيْن العربي والدولي بأحداث خارج القدس، و"لا يلتفتان للقدس أصلا، وهي المدينة التي تتعرض للتهويد والاستيطان وخلع جذورنا منها".

وأضاف الشيخ صبري: "الاحتلال يتّبع سياسة عنصرية مرفوضة لا توجد في أي دولة من العالم، فلا يحق لأي أحد أن يحرم الإنسان من مكان عبادته، وان أطماع الاحتلال واقتحامات المستوطنين للأقصى مرفوضة، فالصلاة في الأقصى حقٌّ للمسلمين".

وحمّل الشيخ صبري حكومة الاحتلال الصهيوني مسؤولية أي توتر يحصل في القدس نتيجة هذه الاقتحامات.