الاحتلال يفشل باعتقال منفذ عملية "تل أبيب"

تاريخ الإضافة السبت 2 كانون الثاني 2016 - 10:40 م    عدد الزيارات 856    التعليقات 0    القسم أبرز الأخبار، شؤون المقدسيين

        


 اقتحم عناصر من جهاز أمن الاحتلال المعروف باسم "الشاباك" والقوات الخاصة، اليوم السبت، منزل الشاب المتهم بتنفيذ عملية "تل أبيب" في عرعرة، واعتقلوا شقيقه وصادروا جهاز حاسوب يخص المتهم بالعملية.
وقالت مصادر عبرية إن عناصر "الامن" اقتحموا منزل نشأت محمد ملحم (31 عاما) في عرعرة بوادي عارة واعتقلوا شقيقه وصادروا جهاز الحاسوب الخاص به، في محاولة للوصول إلى معلومات تقود إلى اعتقاله.
وخلال الساعات الماضية تركزت أعمال البحث عن ملحم في منطقتي باقة الغربية ووادي عارة وأغلقت الشرطة عددا من الطرق، وتم استجواب عدد من أقاربه لمعرفة إن كان تلقى مساعدة من أحد أو أجرى اتصالات مع أي جهات قد تكون لها علاقة بالعملية التي نفذها أمس.
ومع مضي المزيد من الوقت على تنفيذ العملية يزداد الاعتماد على المعلومات الاستخبارية التي يجمعها "الشاباك" من خلال الأشخاص وعبر الوسائل الالكترونية المختلفة.
وقررت الشرطة و"الشاباك" في أعقاب اجتماع لتقييم الموقف مواصلة عملياتها ونشاطاتها لتعقب منفذ عملية تل أبيب حتى اعتقاله، وطلبت الشرطة من "الاسرائيليين" التصرف بمسؤولية والانصياع لأوامر عناصر الشرطة لتتمكن من القيام بعملها والتوصل للمنفذ.
والد المنفذ أعرب في حديث لوسائل الإعلام العبرية عن استنكاره لما قام به ابنه، وقال إنه من المهم أن تعتقله الشرطة قبل أن يقتل المزيد، لا سيما وأنه ما زال مسلحا.
وأسفرت عملية "تل أبيب" التي نفذت في شارع ديزنغوف أشهر شوارع المدينة عن مقتل مستوطنين وإصابة 7 آخرين بينهم 4 بجروح خطيرة.