مئات المواطنين يحيون المولد النبوي في المسجد الأقصى

تاريخ الإضافة الأربعاء 23 كانون الأول 2015 - 7:04 م    عدد الزيارات 651    التعليقات 0    القسم أبرز الأخبار، شؤون المقدسيين

        


 شارك مئات المواطنين، اليوم الأربعاء، في الاحتفال الذي نظمته دائرة الأوقاف الاسلامية في القدس، وذلك برحاب المسجد الأقصى المبارك، في الوقت الذي شهدت فيه أسواق البلدة القديمة المحيطة بالمسجد حركة تجارية نشطة، وتزينت أزقّتها بالفوانيس والحلويات الخاصة بهذه المناسبة.
وتضمن الحفل الذي نظمته الأوقاف الاسلامية كلمات لكل من قاضي محكمة اﻻستئناف الشرعية في القدس الشيخ يعقوب شبانة عن خصال وصفات الرسول محمد صلى الله عليه وسلم، وحث المسلمين على تدبر سيرته الطيبة.
كما تحدث مدير المسجد اﻷقصى الشيخ عمر الكسواني في كلمته على أن المسجد اﻷقصى ليس للمقدسيين والفلسطينيين وحدهم، وإنما للأمة الاسلامية جمعاء، وهو أمانة في أعناقهم، لذلك على كافة المسلمين في العالم نصرة الشعب الفلسطيني والمسجد اﻷقصى، لما يقع عليه من ظلم.
وترحم على الشهداء الفلسطينيين الذين استشهدوا من أجل القدس والمسجد اﻷقصى، ودعا جميع المسلمين إلى شد الرحال للمسجد اﻷقصى، مستنكرا ما يقوم به الاحتلال من اقتحامات يومية وتدنيس للمسجد اﻷقصى، واستفزاز مشاعر المسلمين.
من جانبه، لفت خطيب المسجد اﻷقصى الشيخ محمد سليم محمد علي إلى أهمية الرباط في المسجد اﻷقصى والتواصل معه، ليس فقط اليوم أو في المناسبات، وإنما في كل يوم، داعيا إلى ضرورة اﻻلتحاق بالرباط في المسجد اﻷقصى.
وتولى عرافة الحفل خطيب الأقصى الشيخ بوسف أبو سنينة، في حين تضمن الحفل أناشيد دينية بهذه المناسبة.
الى ذلك، دعا المفتي العام للقدس الشيخ محمد حسين المسلمين بأن يقفوا على ما يجري بحق المسجد الأقصى من انتهاكات واعتداءات، قائلا: "في ذكرى المولد النبوي نقف نحن المسلمون على حقيقة مسرى النبي الذي يتعرض هذه الايام لاقتحامات كثير من قبل قطعان المستوطنين والجمعيات الدينية اليهودية المتطرفة التي تدعو لهدم الاقصى وبناء الهيكل المزعوم".
وقال، في بيان له: "نستطيع القول إن مولد النبي محمد عليه الصلاة والسلام، هو مولد امة بأكملها، كانت في عبادة الاوثان ولا تعرف كيف تعبد الله الواحد الاحد، فأخرجها من الظلمات إلى النور ومن الجهل إلى العلم".
وأضاف الشيخ حسين: إن مولد النبي رحمة شاملة لكل البشرية، وبذكر المولد النبوي الشريف نتذكر مولد كل الأنبياء الذي أتوا برسالة الهداية.