مخابرات الاحتلال تواصل احتجاز الطفل "علي" رغم إصابته

تاريخ الإضافة الجمعة 13 تشرين الثاني 2015 - 6:47 م    عدد الزيارات 950    التعليقات 0    القسم أبرز الأخبار، شؤون المقدسيين

        


 تواصل سلطات الاحتلال الصهيوني احتجاز الطفل علي ايهاب علي 12 عاماً، في مستشفى "هداسا" بعين كارم غربي القدس المحتلة، رغم أنه "أقل من جيل المسؤولية"، ويمنع اعتقاله.
الطفل علي إيهاب علي اتهم وابن عمه معاوية 14 عاماً بتنفيذ "عملية طعن" داخل القطار الخفيف في مستوطنة "بسغات زئيف" شمال القدس، أدت الى إصابة حارس القطار بجروح متوسطة.
وأوضح والد الطفل ايهاب علي ان قوات الاحتلال لا تزال تمنع العائلة من زيارة ابنها علي حيث لا يزال محتجزاً في مستشفى "هداسا"، وتم أمس التحقيق معه حول التهمة الموجهة ضده.
وأضاف ان عملية جراحية اجريت لابنه مساء الثلاثاء الماضي بعد إصابته برصاصتين في منطقة الحوض والبطن، ووصف وضعه بأنه مستقر، ونقل أمس من غرفة العناية المكثفة الى قسم الاطفال.