الاحتلال يقرر الحبس المنزلي على طفل مقدسي وإبعاد آخرين

تاريخ الإضافة الأربعاء 3 أيلول 2014 - 9:24 ص    عدد الزيارات 2999    التعليقات 0    القسم شؤون المقدسيين، أبرز الأخبار

        


موقع مدينة القدس

قررت محكمة صلح الاحتلال الصهيوني غربي القدس، مساء أمس الثلاثاء، فرض عقوبة الحبس المنزلي المفتوح على الطفل المقدسي القاصر عبد الله الجولاني (14 عاماً)، من سكان القدس القديمة، وحرمانه من الذهاب إلى مدرسته.
كما قررت المحكمة نفي شابين مقدسيين آخرين، من حيي القرمي وعقبة الخالدية من القدس القديمة، إلى مدينتي يافا والطيرة مع عقوبة الحبس المنزلي المفتوح، في وقت أفرجت فيه عن الشاب صهيب بدر (21 عاماً) من شعفاط، وسط القدس، بكفالة مالية قدرها 1400 دولار، وإبعاده إلى حي بيت حنينا المقدسي.