جنود الاحتلال يعدمون فتاً فلسطيني شمال القدس

تاريخ الإضافة الإثنين 12 تشرين الأول 2015 - 6:11 م    عدد الزيارات 1162    التعليقات 0    القسم أبرز الأخبار، شؤون المقدسيين

        


 قام عناصر الاحتلال باستهداف الفتى "أحمد مهاني -مناصرة" ابن 17 عاماً من بيت حنينا شمال مدينة القدس بالرصاص الحي، ما أدى إلى استشهاده متأثراً بالجراح التي أصابته، كما أصيب أيضاً ابن عمه الطفل "حسن مناصرة" - 13 عام بجروح خطيرة في الرأس، وذلك بعد أن تعرض هو الآخر لاطلاق نار من قبل جنود الاحتلال.
ومن جانبها أعلنت سلطات الاحتلال أنها قتلت فتى فلسطيني عمره (13) عاماً، بعد أن أطلق عناصرها النار بزعم محاولته تنفيذ عملية طعن في مستوطنة "بسغات زئيف" شمال القدس.