الاحتلال يغلق الأقصى والمئات يصلون فجر الثلاثاء قرب أبوابه

تاريخ الإضافة الثلاثاء 5 آب 2014 - 1:14 م    عدد الزيارات 3188    التعليقات 0    القسم شؤون المقدسات، شؤون المقدسيين، أبرز الأخبار

        


موقع مدينة القدس
واصلت سلطات الاحتلال إغلاقها لبوابات المسجد الأقصى المبارك أمام المصلين، حيث اضطر مئات المواطنين ممن تقل أعمارهم عن الخمسين عامًا من سكان القدس وداخل الاراضي المحتلة عام 48 لأداء صلاة فجر اليوم الثلاثاء في شوارع وزقاق وطرقات البلدة القديمة القريبة من بوابات المسجد.

وقال مراسل موقع مدينة القدس:" إن قوات الاحتلال نصبت متاريس حديدية وحواجز عسكرية وشرطية على مقربة من بوابات المسجد، ومنعت المواطنين خاصة النساء من دخول الأقصى المبارك، في الوقت الذي واصل فيه عشرات الشبان المقدسيين اعتكافهم في المسجد المبارك وشاركوا في صلاة فجر اليوم برحابه الطاهرة".

وتشهد المدينة المقدسة، وبلدتها القديمة، تواجداً ملحوظاً من المواطنين تلبية لدعوة الشخصيات القيادية في المدينة لشدّ الرحال اليوم الى الاقصى لإحباط مخططات الاحتلال وجماعات الهيكل المزعوم في استهدافه بذكرى ما يسمى "خراب الهيكل".

في الوقت نفسه، دفع سلطان الاحتلال بالمزيد من عناصر وحداتها الخاصة في شوارع وطرقات وأزقة البلدة القديمة المؤدية والمُفضية إلى المسجد الأقصى، وسيّرت دوريات راجلة في كافة الشوارع، فضلاً عن نصب حواجز ومتاريس على بوابات البلدة القديمة للتدقيق ببطاقات المواطنين.

وكانت سلطات الاحتلال شدّدت من اجراءاتها وقيودها على دخول المصلين إلى الأقصى منذ مساء أمس، رغم نجاح عدد كبير من الشبان بالدخول والانضمام الى المعتكفين في المسجد المبارك.