في يوم الأسير: دعوات لمساندة الصحفيين والإفراج عنهم من سجون الاحتلال

تاريخ الإضافة الثلاثاء 17 نيسان 2018 - 3:34 م    عدد الزيارات 323    التعليقات 0    القسم مواقف وتصريحات وبيانات، اعتقال، أبرز الأخبار

        


طالبت لجنة دعم الصحفيين في الأراضي الفلسطينية المحتلة الهيئات والمؤسسات الدولية، بدعم ومساندة الصحفيين الفلسطينيين وذلك بالضغط على الاحتلال لوقف اعتداءاته المتكررة بحقهم، والإفراج عن 26 صحفيًّا معتقلًا داخل سجون الاحتلال.

وأكدت لجنة دعم الصحفيين، في تقرير أصدرته ضمن فعاليات "يوم الأسير الفلسطيني" الذي يوافق اليوم، أن الاحتلال كثف من اعتداءاته بحق الصحفيين خلال الربع الأول من العام الجاري، حيث كان الاعتداء الأبرز قتل الاحتلال للصحفي ياسر مرتجى في قطاع غزة خلال نيسان الجاري.

وأصاب الاحتلال أكثر من 92 صحفيًا، كان منضمنهم استهداف وإصابة 49 صحفياً من قطاع غزة، وذلك خلال تغطيتهم فعاليات مسيرة العودة الكبرى.

وأوضح التقرير، أن الاحتلال اعتقل واحتجز 45 صحفياً منذ بداية العام الحالي، فيما جدد13 أمر اعتقال وتمديد حكم، من بينهم الصحفية بشرى الطويل.

وبلغ عدد حالات المنع من التغطية خلال الربع الأول من العام الحالي 40 حالة، تخللها مصادرة أكثر من 19 بطاقة للصحفيين إلى جانب الهويات والمعدات.

وسجل التقرير 13 حالة اقتحام ومداهمة لمنازل صحفيين من قبل قوات الاحتلال، كما منعت 4 حالات من السفر، وفرضت على ستة صحفيين دفع غرامة مالية قبل أن يتم الإفراج عنهم.

أما عن الأسرى من الصحفيين في سجون الاحتلال، أوضحت اللجنة أن عددهم بلغ 26 صحفياً، من بينهم صحفيتان، يقضون أحكامابالسجن الفعلي والإداري، والبعض الآخر ما زالموقوفاً دون محاكمة أو تهمة.

وأشارت اللجنة، إلى أن هناك انتهاكات واضحة تمارس بحق الأسرى الصحفيين، ينتهجها الاحتلال ضمن النهج الهادف لطمس معالم الحقيقة، وتكميم الأفواه وتشويش الصوت والصورة، وحجب المعلومة الصادقة عما يدور من انتهاكات "إسرائيلية" بحق الشعب الفلسطيني.

وطالبت اللجنة، المؤسسات الدولية والحقوقية من أجل الضغط للإفراج عن 26 صحفياً وناشطاً وطالباً إعلامياً فلسطينياً معتقلين في سجون الاحتلال، والتدخل من أجل وقف سياسة اعتقال الصحفيين واحتجازهم خلال تأديتهم واجبهم الصحفي.

واستنكرت اللجنة إقدام سلطات الاحتلال الاسرائيلي على ملاحقة نشطاء “الفيسبوك”،والزج بهذا العدد الكبير منهم في السجون جراء ما يكتبونه من آراء.

د.أسامة الأشقر

لمى خاطر ... القضية إنسان !

الثلاثاء 24 تموز 2018 - 10:55 ص

في عتمة الليل يأتيك اللصوص الخطّافون، تُمسِك بهم أسلحتُهم ذات الأفواه المفتوحة، يقتحمون البيوت بعيونهم الوقحة، وتدوس أقدامهم أرضاً طاهرة ... وفي علانية لا شرف فيها يقطعون الأرحام وينتهكون الحرمات يتعم… تتمة »