جهات يهودية بصدد تقديم مشروع قانون يمهد لصلاة اليهود في الأقصى

تاريخ الإضافة الأحد 18 أيار 2014 - 3:09 م    عدد الزيارات 4872    التعليقات 0    القسم شؤون المقدسات، أبرز الأخبار

        


 
 
موقع مدينة القدس
 
قالت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية، اليوم الأحد، أن عضو "الكنيست" "ميري ريجب" من حزب الليكود اليميني الحاكم، وعضو "الكنيست" "فحاليق بار" من حزب العمل قدما مسودة اقتراح قانون لإقامة صلوات يهودية في المسجد الأقصى.
 
وصرّح المتطرف "بار" بأنه "فخور بتقديم مثل هذا القانون"، وقد سبقه تصريح لنائب وزير الأديان الصهيوني "إيلي بن دهان" والذي أكد فيه أنه "أنهى وضع لوائح وترتيبات وتشريعات لصلوات يهودية في المسجى الأقصى، وهي بانتظار مصادقة "نتنياهو" فقط".
 
وبحسب "يديعوت" فإن "ميري ريجب"، التي عملت خلال السنة الأخيرة بصفتها رئيسة لجنة الداخلية، على عقد اجتماعات متكررة لطرح مقترحات لصلوات يهودية في الأقصى، وهددت بالعمل على إغلاق المسجد الأقصى المبارك أمام المسلمين، في حالة تصديهم لمثل هذه الصلوات أو الاقتحامات للمسجد الأقصى.
 
 وأكدت بأنها ستمضي قدما بالعمل على تحقيق إقامة صلوات يهودية رسمية وعلنية في "جبل الهيكل" أي المسجد الأقصى، يتضمن اللباس والشعارات والممارسة "التعبدية" الرسمية، وأنه في حال لم يوافق "نتنياهو" على هذا المقترح فإنها ستتوجه إلى المحكمة العليا .