وفد من المجلس التشريعي يزور الطفلة ملاك الخطيب أصغر أسيرة في العالم

تاريخ الإضافة الثلاثاء 17 شباط 2015 - 11:30 م    عدد الزيارات 1381    التعليقات 0    القسم شؤون المقدسيين، أبرز الأخبارالكلمات المتعلقة أسرى، ملاك الخطيب

        


 زار وفد من أعضاء المجلس التشريعي الفلسطيني، الطفلة ملاك الخطيب (أصغر أسيرة في سجون الاحتلال) التي أفرج عنها من سجون الاحتلال.


وضم الوفد: أ. محمود مصلح، والنائبان أ. أحمد عطون، أ. محمد طوطح، المبعدان عن مدينة القدس إلى رام الله.


واستعرض الطفلة، خلال اللقاء، معاناة الأسيرات بشكل خاص، والأسرى بشكل عام، وخاصة ما تعرضت له من تنكيل في فترة اعتقالها والمعاناة التي عاشتها ويعيشها كل الأسرى عند تنقلهم بواسطة البوسطة إلى المحاكم مكبلي الأيدي والأرجل بظروف سيئة ولساعات طويلة جداً.


وعبر النواب عن تضامنهم مع أهل الطفلة، وأكدوا أن ما حصل وصمة عار تضاف في جبين الاحتلال وكذلك المجتمع الدولي ومؤسساته التي سكتت وما زالت تسكت على ممارسات الاحتلال بحق اطفالنا في سجون الاحتلال ومعاناة المرضى وكبار السن، وخاصة أن النواب مرّوا بتجربة الأسر ويعرفون معاناة الأسرى بشكل جيد.


وأكد النواب على ضرورة تكاتف الجهود لنصرة الاسرى بكافة السبل, مشددين على ان وحدة الشعب وتحقيق التوافق الوطني أولى الأولويات ليتمكن الشعب الفلسطيني من مواجهة الهجمة الصهيونية التي تشن على أسرانا في سجون الاحتلال وعلى مقدساتنا وفي مقدمتها المسجد الأقصى المبارك، مع ضرورة التدخل من قبل القيادة الفلسطينية وبشكل مستعجل والمجتمع الدولي على وقف هذه المعاناة التي يعيشها أبناء الشعب الفلسطيني.


يذكر أنه ما زال عدد من النواب في معتقلات الاحتلال وفي مقدمتهم رئيس المجلس التشريعي الدكتور عزيز الدويك.

 

*الصورة أرشيفية