مفتي القدس: اقتحام نتنياهو للحرم الإبراهيمي لعب بالنار!!

تاريخ الإضافة الإثنين 16 شباط 2015 - 6:15 م    عدد الزيارات 2138    التعليقات 0    القسم شؤون المقدسات، شؤون المقدسيين، أبرز الأخبارالكلمات المتعلقة اقتحام، محمد حسين

        


 حذّر مفتي القدس والديار الفلسطينية الشيخ محمد حسين، رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو، من عواقب زيارته للمسجد الإبراهيمي في مدينة الخليل الشهر المقبل، معتبراً تلك الزيارة اقتحاماً ولعباً بالنار، كون المنطقة كلها مهيأة للانفجار.


وقال الشيخ حسين، في تصريحات، على هامش مؤتمر صحافي عقده اليوم الإثنين، في مدينة رام الله، إن نتنياهو وغيره من مسؤولي الاحتلال يحاولون استخدام المقدسات الإسلامية في فلسطين، وأبناء الشعب الفلسطيني، كورقةٍ انتخابية رابحة لهم في الانتخابات القادمة، وعليهم أن يعلموا أنّ الاعتداء على المقدسات هو اعتداء على كل مسلم في العالم.


كما حذّر من أن تتحوّل تلك الاعتداءات إلى حرب دينية، لا سيما أنّ المنطقة مهيأة لذلك، مطالباً دول العالم بأن يقفوا ويمنعوا اعتداءات الاحتلال على الفلسطينيين ومقدساتهم. كذلك، دعا الشيخ حسين كافة أبناء الشعب الفلسطيني إلى الوجود في الحرم الإبراهيمي والمقدسات، لمنع أي اعتداءات عليها من أي شخص كان، حتى لو كان رئيساً للوزراء، وفق تعبيره. واعتبر حسين في مؤتمره أنّ بيان مكتب نتنياهو، يظهر بشكلٍ واضحٍ ارتباك الاحتلال من هذه الزيارة، وما قد تشكله من رد فعل غاضب، إذ إن نتنياهو يحاول استخدام الاقتحام كورقة انتخابية، لدعمه في الانتخابات القادمة، وهو أمر مرفوض تماماً.