نقابة المهندسين الأردنية: العمل من أجل القدس ليس جريمة

تاريخ الإضافة السبت 17 كانون الثاني 2015 - 11:06 م    عدد الزيارات 2376    التعليقات 0    القسم التفاعل مع المدينة، أبرز الأخبارالكلمات المتعلقة نقابة المهندسين، الأردن

        


استنكرت نقابة المهندسين الأردنيين استمرار اعتقال أعضاء وموظفي النقابة داخل الزنازين الانفرادية  وجاء في بيان اصدرته النقابة وتلقى موقع مدينة القدس نسخة أن التهم الموجه للمعتقلين هي تهم سياسية جاهزة، لا تمت لواقع الامر بصلة، على حدّ تعبيرها.

وطالبت النقابة معاملة المعتقلين وفقاً لحقوق الانسان والمواثيق التي وقع عليها الأردن، وجاء في نص البيان: "في الوقت الذي يدافع العالم عن حرية التعبير والرأي لا يزال عدد من المهندسين وموظفي النقابة يقبعون في سجون الوطن ليس لجريمة ارتكبوها، بل لأنهم دافعوا بالكلمة الحرة وبالطرق السلمية عن وطنهم والأسرى القابعين في سجون الاحتلال الصهيوني والمسجد الاقصى".


واستنكر البيان استمرار اعتقال أعضاء وموظفي نقابة المهندسين ومنع الزيارات عنهم إلا مرة واحدة اسبوعياً وإبقائهم في غرف انفرادية، وطالبت بالإفراج عنهم وتكريمهم على ما قدموه للقضايا الوطنية التي لا يزالون يضحون من اجلها.


واعتبرت النقابة، في بيانها، التهم الموجهة لزملائها المهندسين والموظفين بأنها تهم سياسية جاهزة لا تمت لواقع الامر بصلة، خاصة وإنهم لم يرتكبوا أي جرائم بنشاطاتهم من اجل القدس وفلسطين والأسرى في سجون الاحتلال الصهيوني.


وجاء في البيان: الى حين احقاق الحق وعودة زملائنا الى منازلهم وأهاليهم فإننا نؤكد على ضرورة معاملتهم معاملة تليق بهم وبسمعة الاردن في مجال حقوق الإنسان والمواثيق التي وقع عليها، وتمكينهم من الحصول على مختلف وسائل التدفئة والملابس الشتوية التي يحتاجونها في ظل هذا الجو القارص، والسماح لأهاليهم وأصدقائهم بزيارتهم حسب المواعيد المعمول بها في السجون الأردنية، وإخراجهم من الحجز الانفرادي.
 

 

 

 

 

 

محمد أبو طربوش

التحية لشيخ الأقصى رائد صلاح في عرينه

الخميس 24 آب 2017 - 3:39 م

  هناك رجال غيّروا التاريخ وأعطوا برهانهم فصدقوا ما عاهدوا الله عليه وصدّقوا، قرنوا أقوالهم بأفعالهم في زمن عزّ فيه الرجال ثم مضوا في طريق الحق لا يخافون في الله لومة لائم، رجال إذا ذكر الوطن ذكروا وم… تتمة »