مسؤول صهيوني يؤكد الانتهاء من وضع الآليات التي تتيح لليهود الصلاة في الأقصى

تاريخ الإضافة الثلاثاء 6 كانون الثاني 2015 - 9:27 م    عدد الزيارات 3068    التعليقات 0    القسم شؤون المقدسات، شؤون الاحتلال، أبرز الأخبارالكلمات المتعلقة متطرفون، التقسيم الزماني، إيلي بن دهان

        


قال نائب وزير الأديان الصهيوني "إيلي بن دهان" أنه يأمل بأن تسمح الحكومة الجديدة المقبلة لليهود بالصلاة في ما سماه بـ"جبل الهيكل" وذلك في إشارة الى المسجد الأقصى المبارك، مضيفاً أنهم "لن يمسوا بالشعائر الدينية للآخرين الذين يصلون في المكان".

وطالب بن دهان سلطات الاحتلال بتطبيق وفرض سيادتها على المسجد الأقصى، لافتاً الى أن مكتبه انتهى من وضع الأنظمة والآليات التي تتيح لليهود الصلاة في المسجد.

الجدير بالذكر أن إيلي بن دهان يعد من أبرز الشخصيات الصهيونية التي تدعم صلوات اليهود في المسجد الاقصى.