مشيخة الأزهر والكنيسة القبطية يرفضان زيارة القدس والمسجد الأقصى

تاريخ الإضافة الثلاثاء 6 كانون الثاني 2015 - 10:21 ص    عدد الزيارات 1955    التعليقات 0    القسم التفاعل مع المدينة، أبرز الأخبار

        


 

جددت مشيخة الأزهر الشريف، والكنيسة القبطية، رفضهما زيارة القدس والمسجد الأقصى، وذلك ردا على الدعوة التي وجهها الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي إياد مدني، لزيارة القدس والأقصى. وقال عباس شومان وكيل الأزهر، إن "موقفهم واضح، وهو وجوب مقاطعة الاحتلال، وعدم التطبيع مع إسرائيل، وبالتالي رفض زيارة القدس والأقصى".


من جانبه، قال المتحدث باسم الكنيسة القبطية، القمص بولس حليم "موقفنا واضح من زيارة القدس، بعدم السماح للأقباط بزيارتها، وعدم دخولها إلا مع إخواننا المسلمين، وهذا من الثوابت الوطنية الراسخة للكنيسة القبطية".


وتحظر الكنيسة الأرثوذكسية في مصر على أتباعها الحج إلى القدس، حتى يتم تحريرها من الاحتلال الإسرائيلي، بناء على قرار اتخذه البابا الراحل شنودة الثالث، وهو القرار الذي أعلن البابا الحالي تواضروس الثاني، التزامه به عند توليه منصبه في تشرين الثاني/ نوفمبر 2012، فيما ولا يوجد مثل هذا الحظر في الكنيستين الكاثوليكية والإنجيلية.


المصدر: i24news