استطلاع 73% من المجتمع الصهيوني مع بناء كنيس في الأقصى

تاريخ الإضافة الجمعة 14 آذار 2014 - 12:51 م    عدد الزيارات 4645    التعليقات 0

        


أظهر استطلاع للرأي أجراه معهد "مأجار موحوت" ( مخزن العقول) الصهيوني مؤخرا بالتعاون مع منظمات "الهيكل" المزعوم أن نسبة 78% من اليهود أبناء التيار الديني القومي يرون "بصعود" اليهود الى ما يسمى "جبل الهيكل" ( تسمية الاحتلال الباطلة للمسجد الأقصى) أهمية كبرى، فيما كانت نسبة من يرون الأمر ذاته من أبناء تيار الحريديم والحريديم القوميين (المتشددين دينيا) 18 %، غير أن 45% من جمهور العلمانيين رأوا بضرورة "صعود" اليهود الى "جبل الهيكل".

في المقابل يرى 80 % من التيار الديني القومي أن "صعود" اليهود للأقصى يكون وفقا "لتعاليم الشريعة اليهودية" التي تنص على إقامة طقوس وشعائر دينية بداخله والدخول الى أماكن محددة فيه يسمح دخولها .

ويستدل من الاستطلاع أن نسبة 68 % من أبناء التيار الديني القومي يرغبون في "الصعود" للمسجد الأقصى ضمن جولات سياحية تشمل أهم المواقع السياحية في مدينة القدس، مقارنة بـ 60% من جمهور العلمانيين و 20% من تيار الحريديم والحريديم القوميين يرون الأمر نفسه.

وفي استفتاء حول إقامة كنيس في "جبل الهيكل"؛ فإن 73 % من أبناء التيار الديني القومي يدعمون هذه الخطوة، فيما يعارضها 52 % من اليهود المستطلعة آراؤهم .

من جهتها، قالت مؤسسة الأقصى للوقف والتراث إن نتائج الاستطلاع تؤكد أن المجتمع "الإسرائيلي" بمختلف فئاته وشرائحه يُجمع على ضرورة السماح لليهود باقتحام المسجد الأقصى وأداء الصلوات التلمودية فيه، كما أنه دليل واضح على اجتماع "الإسرائيليين" حول فكرة بناء الهيكل المزعوم على حساب المسجد الأقصى ، مما يؤكد على صعوبة المرحلة الحالية وضرورة الرباط والتواجد اليومي فيه كنوع من أنواع الحماية له

 

 

 

 

 

 

 

 

محمد أبو طربوش

التحية لشيخ الأقصى رائد صلاح في عرينه

الثلاثاء 29 آب 2017 - 3:39 م

  هناك رجال غيّروا التاريخ وأعطوا برهانهم فصدقوا ما عاهدوا الله عليه وصدّقوا، قرنوا أقوالهم بأفعالهم في زمن عزّ فيه الرجال ثم مضوا في طريق الحق لا يخافون في الله لومة لائم، رجال إذا ذكر الوطن ذكروا وم… تتمة »