دعوات يهودية لتظاهرة عند أحد أبواب الأقصى الثلاثاء

تاريخ الإضافة السبت 11 تموز 2015 - 6:44 م    عدد الزيارات 1423    التعليقات 0    القسم أبرز الأخبار، شؤون المقدسيين

        


 دعت منظمات "الهيكل المزعوم" المتطرفة  إلى تنظيم تظاهرة عند باب الرحمة من الخارج الثلاثاء المقبل احتجاجًا على إغلاق باب المغاربة في وجه اقتحامات اليهود للمسجد الأقصى المبارك خلال العشر الأواخر من شهر رمضان.

وطالبت هذه المنظمات في إعلانات نشرتها على مواقعها، بإغلاق المسجد الأقصى في وجه المسلمين بشكل كلي في ذكرى ما يسمى "خراب الهيكل" الذي يصادف السادس والعشرين من الشهر الحالي.

كما طالبت بفتح المسجد الأقصى من جهة باب المغاربة طوال الوقت لليهود المتطرفين ابتداءً من يوم الأحد الموافق 26-7-2015 وحتى نهاية الأسبوع، بالإضافة إلى منح اليهود المقتحمين خلال يوم الأحد حرية الصلاة الجهرية داخل ساحات الأقصى.

وكذلك السماح لليهود المقتحمين خلال الأسبوع أي من الاثنين وحتى الخميس الذي يلي ذكرى "خراب الهيكل" حرية دخول المصليات المسقوفة للمسلمين، وأهمها الجامع القبلي والمصلى المرواني، وإقامة تجمعات حداد عند باب الرحمة من الداخل.

وعلى هامش التظاهرة التي ستنظم الساعة السادسة من مساء يوم الثلاثاء، سيتم رفع مذكرة لرئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو ووزير الأمن الداخلي وقيادة شرطة الاحتلال تشمل هذه المطالب.

وكانت شرطة الاحتلال أغلقت الثلاثاء الماضي باب المغاربة أمام اقتحامات المستوطنين والسياح الأجانب للمسجد الأقصى المبارك، وسيستمر حتى انتهاء عيد الفطر السعيد.

يذكر أن منظمات وجماعات "الهيكل المزعوم" طالبت من خلال مذكرة رسمية رفعتها لرئيس وزراء الاحتلال، بإغلاق المسجد الأقصى المبارك في وجه المسلمين، اعتبارًا من 26 يوليو الجاري، ويتضمن الإغلاق أسبوعًا خلال الفترة الصباحية، في ذكرى ما يسمى "خراب الهيكل" أي بعد عيد الفطر بأسبوع.

المصدر: وكالة صفا