مؤسسة القدس الدولية: سياسات الاحتلال تدفع المقدسيين للدفاع عن وجودهم

تاريخ الإضافة الثلاثاء 18 تشرين الثاني 2014 - 10:06 ص    عدد الزيارات 2937    التعليقات 0    القسم أخبار المؤسسة، أبرز الأخبار

        


مؤسسة القدس الدولية: سياسات الاحتلال تدفع المقدسيين للدفاع عن وجودهم

قالت مؤسسة القدس الدولية إن العمليات الفلسطينية المتتالية ضد الوجود الإسرائيلي في مدينة القدس المحتلة تأتي في سياق رد الفعل الطبيعي على جرائم الاحتلال الممنهجة بحق الأرض والمقدسات.
وأضاف مدير عام المؤسسة الأستاذ ياسين حمّود "إن سياسات الاحتلال التهويدية المتواصلة، من اقتحامات للأقصى وهدم للبيوب وسلب للأراضي لصالح التمدد الاستيطاني، وعمليات القتل والتكيل لا سيما بعد أن عثر أمس على جثمان الشهيد يوسف الرموني مشنوقًا على يد عدد من المستوطنين، جميعها أفضت إلى ردود الفعل الفلسطينية الغاضبة التي نشهدها اليوم على أرض القدس المحتلة".
ودعا حمّود أهالي الضفة الغربية لمنع الاحتلال من الاستفراد بمدينة القدس، مشددا على ضرورة امتداد رقعة الانتفاضة والغضب إلى كل أماكن التواجد الفلسطيني ضد الغطرسة الإسرائيلية المتواصلة بحق القدس.
وطالب الفصائل الفلسطينية بالوقوف عند مسؤولياتها وتبني انتفاضة المقدسيين من خلال الدعم العملي، مشدداً في الوقت نفسه على أن استمرار الاحتلال باعتداءاته على المسجد الأقصى المبارك من شأنه أن يُشعل المنطقة بأكملها.