مُسن يعتصم وسط القدس احتجاجاً على هدم الاحلال لمنزله ومصادرة أرضه

تاريخ الإضافة الخميس 14 كانون الثاني 2016 - 5:46 م    عدد الزيارات 485    التعليقات 0    القسم أبرز الأخبار، شؤون المقدسيين

        


 يواصل المُسن الفلسطيني حسين القيسي اعتصامه في باحة باب العمود (أحد أشهر بوابات القدس القديمة) احتجاجاً على هدم سلطات الاحتلال لمنزله والسيطرة على أرضه في عقبة السرايا في البلدة القديمة من القدس المحتلة.
ورفع المسن الفلسطيني لافتة ضد الاحتلال وتتضمن عبارات تصف الاحتلال بالعنصرية وتطالب باسترداد أرضه، في حين جلب اعتصامه أنظار عدد كبير من السياح الأجانب الذين التقطوا له صورا، وأحيانا استوضحوا سبب الاعتصام، في الوقت الذي تحاول فيه قوات الاحتلال طرد المُسن من المنطقة وإجهاض اعتصامه.